توسيع إسرائيلي لمنتجع جبل الشيخ

بدأت السلطات الإسرائيلية ورشة أشغال لتوسيع منتجع التزلج في مزارع شبعا المحتلة، عند الأطراف الغربية لجبل الشيخ، وتحديدا في مزرعة معاصر التوت إحدى مزارع شبعا المحتلة.

وأشارت المعلومات التي تناقلتها وسائل اعلام اسرائيلية عدة، الى ان لجنة التخطيط والبناء في “لواء الشمال” قررت توسيع منتجع جبل الشيخ لتصل مساحته الى 2000 دونم، اضافة الى مساحة ابنية تتجاوز الـ 5700 م2، وذلك بهدف تطوير السياحة الشتوية في هذه المنطقة المحتلة والواقعة على ارتفاع حوالي 2000 م عن سطح البحر.
الخطة التي اعدها فريق هندسي اسرائيلي، تشمل بناء مجمع سياحي يحوي مراكز استجمام، قاعات رياضية، مطاعم ومحلات تجارية، متحف، مدارس لتعليم التزلج على الثلج، اضافة الى مراكز تسوق وفنادق وحديقة عامة على صورة محمية طبيعية.
ومن المقرر تأجير المنتجع القائم حاليا الى مستوطني نافيه آتيف، لتبقى المنطقة بعهدة “دائرة اراضي اسرائيل”، على ان يتم تحديد اسعار الدخول والخدمات في المنتجع، حسب تسعيرة وزارة السياحة الاسرائيلية، لتتحول نسبة خمسة في المئة من مدخول المنتزه الى الخزينة الإسرائيلية.
واعتبر النائب قاسم هاشم ان ما تقوم به اسرائيل هو انتهاك واعتداء جديد على ارض محتلة، تحرمه القوانين الدولية التي ترعى حالات مثل هذه، وقال “اننا نحتفظ بحق مقاضاة الدولة العبرية امام المحافل والمحاكم الدولية المختصة”.

آخر تحديث: 17 ديسمبر، 2014 9:02 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>