حقيقة «وفاة» مبارك!

منذ أمس وخبر “اشاعة” وفاة الرئيس المصري حسني مبارك في مستشفى المعادي العسكري، منتشر عبر وسائل الاعلام العربية. فقد قال مصدر مسؤول في المستشفى رداً على الاشاعات، إن “حالة مبارك مستقرة، ولم يتعرض لأي إعياء أو إغماءات ليلة الخميس”، مشيراً إلى أن “ما أثير حول وفاته شائعات لا أساس لها من الصحة”.

وأضاف المصدر الذي يرى الرئيس الأسبق أكثر من مرة يومياً بحكم وظيفته، ان “الأطباء لم يسجلوا أي تغير في حالته الصحية الخميس، بل على العكس حالته المعنوية مرتفعة للغاية بعد الحكم ببرائته في قضايا قتل المتظاهرين”، مشيراً إلى أن  “الزيارات تتم له بشكل دوري وفقاً للوائح والقانون”. وأشار المصدر الى أن “زوجته سوزان مبارك تزوره بشكل يومي في المستشفى لمتابعة حالته الصحية والإطمئنان عليه، كما يزوره بعض أقاربه ومحبيه وعدد من المشاهير”.

آخر تحديث: 6 ديسمبر، 2014 4:54 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>