«المصارع» نقولا فتّوش

شكّل اعتداء النائب نقولا فتّوش على الموظّفة في قصر العدل منال ضو، مادّة دسمة للنقاش على مواقع التواصل أمس. واتفق معظم المغرّدين على «تويتر» على إدانة تصرّف فتّوش العنيف، وسخروا منه عبر وسم «نائب مدّد إيده»، والذي انتشر بكثافة على موقع التدوينات القصيرة، وتمّ تغريده آلاف المرّات.

وتداول المستخدمون على «فايسبوك» و«تويتر» صور كاريكاتوريّة لفتّوش، تظهره بجسد مصارع، وتمّ تشبيهه بأسطورة الملاكمة محمد علي كلاي. ودعا المغرّدون لمحاسبة فتّوش على فعلته، ومنهم إعلاميّون وصحافيون ومدوّنون. وكتبت المذيعة ريما نجيم: «زحلة مربى الأسودِ؟ من غير المعقول أن يكون هذا الشيء نائباً من زحلة». وغرّد زميلها نيشان: «نقولا فتّوش فعلتك دليل نقصك». وسأل أحد المغرّدين: «يتكلّمون عن حصانة النوّاب، والشعب من يحميه من هـؤلاء المتخلّفين؟».
إلى جانب شبكات التواصل الاجتماعي، أجمعت القنوات التلفزيونيّة اللبنانيّة على شنّ حملة إدانة على نقولا فتّوش، والمطالبة بمحاسبته. وعرضت قناة «المستقبل» أكثر من مرّة شريط لقاء منال ضوّ مع وزير العدل أشرف ريفي، حيث روت تفاصيل الاعتداء عليها بالتفصيل. من جهتها، خصّصت «أل بي سي آي» جزءاً من مقدّمة نشرة أخبارها المسائيّة للتعليق على الاعتداء، وقالت: «منال ضو سلكت قضيتها المسار الذي تستحقه، فالرأي العام إلى جانبها ولاسيما عبر مواقع التواصل الاجتماعي».

آخر تحديث: 22 أكتوبر، 2014 12:55 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>