محاربة «الدولة الإسلامية» والرأي العام الأميركي: إجماع رسمي وشعبي

“بسرعة قياسية برز اجماع أميركي على دعم الغارات الجوية على الدولة الإسلامية “داعش” حتى بعد انتقال هذه الغارات من العراق الى سوريا. فقد اعرب الديموقراطيون والجمهوريون في الكونغرس دعمهم للغارات الجوية الاولى على سوريا. ويشمل هذا الاجماع الجمهور الأميركي أيضاً، فقد اظهر استطلاع للرأي نشرته صحيفة “الواشنطن بوست” ان نسبة المؤيدين للغارات الأميركية في سوريا وتسليح القوات الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق قد ارتفع في ايلول الى 58 %… ان الذي ساهم في تغيير موقف الرأي العام بصورة دراماتيكية هو الشعور بأن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا بات يشكل تهديداً لحياة الأميركيين عموماً. فبعد عرض اشرطة عمليات قطع رؤوس صحافيين أميركيين وعامل اغاثة بريطاني، بات كل تسعة من عشرة أميركيين يرون ان هذا التنظيم يشكل تهديداً حقيقياً للمصالح القومية الأميركية”.

آخر تحديث: 30 مارس، 2018 5:09 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>