سفيرة هولندا في عين الحلوة تدافع عن اسرائيل!

اثار كلام لسفيرة هولندا في لبنان استير سومسن اثناء وجودها في مخيم عين الحلوة في صيدا عن حق اسرائيل بالدفاع عن نفسها في وجه المقاومة الفلسطينية استياء في الوسط الفلسطيني داخل المخيم.

ودعا بعض ممثلي اللجان الشعبية في المخيم عبر وسائل التواصل الاجتماعي الى طردها فورا من المخيم الا ان مصادر فلسطينية اكدت ان سومسن عادت وتراجعت عن موقفها خلال لقائها ممثلي الفصائل الفلسطينية.
وكانت سومسن تفقدت المخيم في زيارة هي الثانية بعد اقل من اسبوع على زيارة سفير بلجيكا في لبنان كوليت تاكيه واطلعت برفقة مدير الانروا في منطقة صيدا ابرهيم الخطيب ومدير المخيم فادي الصالح على الاوضاع الامنية والاجتماعية والانسانية في المخيم اضافة الى اوضاع النازحين من سوريا الى المخيم.
وتفقدت سومسن مدرسة بيسان والعيادة الحية وعدد من المنازل المتصدعة التي تحتاج الى اعادة ترميم وبعض العائلات النازحة من سوريا قبل ان تلتقي في مركز الشؤون الاجتماعية التابع للانروا ممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وتحالف القوى الوطنية وغياب ممثلي القوى الاسلامية، وتركزت اسئلتها على عدد سكان المخيم ومساحته وكيفية الحفاظ على الوحدة الفلسطينية والاستقرار الامني بعد نشر القوة الامنية المشتركة وخيارات الشعب في المخيم .
واعربت جهات فلسطينية عن استيائها للموقف الذي اعلنته سومسن اثناء تفقدها عائلة نازحة من سوريا ردا على سؤال يتعلق بالعدوان الاسرائيلي المتواصل على غزة، واعتبارها ان اسرائيل لها حق الدفاع عن نفسها في وجه المقاومة ثم عدلت موقفها خلال لقائها ممثلي الفصائل واكدت ان وزير خارجية هولندا دان المجازر الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني دون ان تكرر ما قالته سابقا.

آخر تحديث: 22 أغسطس، 2014 9:27 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>