المرابطون: للوقوف الى جانب الجيش لمواجهة الارهابيين

 رأت الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين – المرابطون، ان “ما جرى اليوم من استهداف للجيش اللبناني ولقوى الأمن الداخلي من قبل عصابات الارهابيين والمخربين يؤكد ما كنا قد حذرنا منه منذ بدايات الأزمة في سوريا من أن هؤلاء المخربين والارهابيين وبعد القضاء عليهم على أرض سوريا سيتوجهون باتجاه لبنان، وبالتالي دعونا الجميع من مختلف الأطياف السياسية اللبنانية الى دعم أبنائنا في الجيش، مؤكدين أن من يحاول أن يستقوي بالارهابيين والمخربين لدعم مواقف سياسية مذهبية سيكون أول ضحاياه”.

ودعت الهيئة الجميع الى “الوقوف والدفاع عن الوطن بوجه هؤلاء الارهابيين والمخربين مع جيشنا الوطني اللبناني، ونحن على يقين أن هذا الجيش وعلى رأسه العماد جان قهوجي سيتحمل مسؤوليته الوطنية كاملة بالدفاع عن الوطن والمواطنين”.

وناشدت الجميع الى “نبذ الخلافات وتحمل المسؤولية الوطنية والتماثل مع أهل عرسال لأن الخطر الارهابي سيقضي على الجميع وعلى كينونة الوطن اذا لم نجعل معركة مكافحة الارهاب قدرا يوحد الجميع في هذه المعركة الوطنية”.

وتقدمت بالتعازي من قيادة الجيش وذوي شهدائه ومن ذوي شهداء عرسال. 


آخر تحديث: 3 أغسطس، 2014 2:40 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>