غسان سركيس: المنتخب في خطر!

شن المدير الفني لمنتخب لبنان للرجال بكرة السلة وفريق الرياضي عمشيت المدرب الوطني غسان سركيس هجوماً عنيفاً على اصحاب مشروع 3 لاعبين اجانب على ارض الملعب في بطولة لبنان بكرة السلة لنوادي الدرجة الاولى للرجال واتهمم بتدمير اللعبة.

سركيس لم يخف تأييده لوجود ثلاثة لاعبين اجانب على ورقة المباراة مع اعتماد اثنين منهم على ارض الملعب “تجربة سابقة اثبتت نجاحها، تجمل البطولة وتسمح في التنويع الاستراتيجي والخططي”.
سركيس لم يتردد في وصف مشروع 3 لاعبين اجانب على ارض الملعب “باللغم المميت في حق كرة السلة” وحذر من القضاء على اللاعب اللبناني وعلى الناشئين “لينتظروا موسمين بعد هذا القرار حتى يشهدوا على تدمير المنتخب الوطني وكل الجيل الصاعد” واضاف “اناشد اتحاد اللعبة عدم اقرار مشروع 3 لاعبين اجانب على ارض الملعب حفاظاً على المنتخب واللاعب اللبناني والناشئين المهددين في شكل اساسي”.
سركيس الذي ربط المشروع برغبة لدى البعض في تخفيض رواتب اللاعبين اللبنانيين ومستحقاتهم حذر من الخطا الذي قد يقعون فيه “هناك 7 او 8 لاعبين لبنانيين حد اقصى يتقاضون اجوراً لا يستحقونها، لذا لا يمكن تطبيق استراتيجية سحق اسعار الذي سينعكس سلباً على اللاعبين الذين يضحون من اجل اللعبة ويتحملون المشقات والصعاب عدا الضغوط النفسية التي يتعرضون لها، لا يمكن سحق اللعبة بسبب اخطاء بعض النوادي التي دفعت مبالغ طائلة ولم تحقق اهدافها يجب عليها ان تتحمل مسؤولية قصر نظرها في التعاقدات التي ابرمتها مع اجهزة فنية ولاعبين”.

* منتخب لبنان في خطر
سركيس دق ناقوس الخطر في موضوع منتخب لبنان للرجال “مع الاسف رغم كل القناعة والتصميم والثقة منتخب لبنان في خطر كبير اذا بقي تحت رحمة عدم وجود موازنة لتحضيره ولا يقل خطورة عن مشروع 3 لاعبين اجانب على ارض الملعب”، واعتبر تقاطع الخطرين سيؤدي للقضاء على كرة السلة والمنتخب.
سركيس اكد ان المنتخب بحاجة لحضور فاعل على كافة الاصعدة في الدورات والبطولات الرسمية وغير الرسمية وتحديدا المسابقات الودية التي تساعد على اكتشاف مواهب جديدة واكتساب المزيد من الخبرة لتكون جاهزة عند استدعائها لاي سبب كان.
وكرر موقفه من اعتبار عدم المشاركة في “جونز كاب” خطأ فادح وحذر من الاستمرار في الاعتقاد بأن مشاركة المنتخب في اي دورة تستوجب وجود جميع لاعبي الصف الاول “ادعو اصحاب هذا الرأي الخاطئ الى الاطلاع على مشاركات منتخبات فرنسا واسبانيا واليونان والمانيا وصربيا في الكثير من المناسبات الدولية بلاعبين من الصف الثاني بهدف الاستمرارية واكتشاف المواهب الشابة وتفعيل استمرارية المنتخب”.

* ادارة عمشيت تحترم عقودها
مدرب الرياضي عمشيت نفى ان يكون تبلغ اي قرار رسمي من ادارة النادي، وكشف ان الوضع لا يزال مبهماً وغير واضحاً “سمعت كلاماً من المعنيين عن ان مشروع دمج فريقي عمشيت وبيبلوس غير جدي”.
سركيس جدد ثقته بادارة النادي والدكتور شربل سليمان رغم ما يتردد عن ان الادارة لا تريد الاستمرار بالفريق وهي تسير في اتجاه اقفال النادي “راعي الفريق الدكتور سليمان كان ينفي في كل مرة احتمال عدم استمرار الفريق في الموسم المقبل، كما لا يمكن لنجل رئيس جمهورية سابق ان يقفل نادي ضيعته، او ان يقلل من شأن فريق النادي، هذه جريمة ولا اعتقد ان الدكتور سليمان من طينة هؤلاء الاشخاص”.
وعن موضوع التأخير في الرواتب اكد سركيس ان الادارة لم تخل يوماً بالتزاماتها وكشف ان الدكتور سليمان اكد له من فترة قصيرة ان جميع الرواتب ستسدد من دون اي مشكلة “حتى الان ليس هناك ما يدل على عدم بقائي في عمشيت، انا احترم توقيعي على العقد، ولا اعتقد ان ادارة نادي الرياضي عمشيت لا تحترم العقود التي وقعتها، لقد دربت 7 سنوات في الحكمة و9 سنوات في الشانفيل من دون اي عقد خطي”

آخر تحديث: 9 مايو، 2017 1:25 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>