إسرائيل تطلق المرحلة البرية من عدوانها على غزة

أفاد بيان رسمي صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأنه أمر الجيش اليوم الخميس ببدء الهجوم البري في غزة. وجاء في البيان “أصدر رئيس الوزراء ووزير الدفاع تعليمات لقوات الدفاع الإسرائيلية ببدء عملية برية الليلة لضرب أنفاق الإرهاب الممتدة من غزة إلى إسرائيل”.

وأفاد شهود عيان ومقيمون في غزة بأن قصفاً مدفعياً وبحرياً كثيفاً قد بدأ بطول حدود غزة.

وأعلن الجيش الاسرائيلي أن قوات بأعداد كبيرة منه أطلقت عملية اجتياح بري لقطاع غزة، وأشار في تغريدات كتبها على حسابه على “تويتر” إلى أن العملية تستهدف السيطرة على الانفاق التي تتيح للمقاتلين الفلسطينيين، الذين سماهم “إرهابيين” على حد وصفه، التسلل إلى إسرائيل لإطلاق هجمات.

ولفت الجيش الاسرائيلي إلى أن العملية البرية تمثل مرحلة جديدة من عملية “الجرف الصامد” وتأتي بعد 10 أيام من بدايتها وما أسماه “رفض حماس المتكرر لمبادرات التهدئة”.

واشار بيان رسمي أصدره الجيش إلى ان الحكومة الاسرائيلية “امرت الجيش بالبدء بهذه العملية البرية بهدف إحداث ضرر كبير بالبنى التحتية الارهابية لحماس” و”اعادة الامن الى مواطني اسرائيل”.

واوضح الجيش ان هذه العملية ستشمل عمليات للمشاة والمدفعية والاستخبارات معززة بالطيران والبحرية.

وفي الوقت نفسه، واصل الجيش الاسرائيلي قصفه العنيف لقطاع غزة جوا وبحرا وبواسطة الدبابات التي احتشدت عند الحدود، وفق مراسل “فرانس برس” في المكان. وقال المعلق العسكري للتلفزيون الاسرائيلي ان “عملية جيش الدفاع تحصل في شمال وجنوب قطاع غزة، تم نشر قوات كثيفة جدا”.

في سياق متصل نقلت وكالة “فرانس برس” عن وزير الخارجية المصري قوله “لو قبلت حماس بالهدنة لانقذت عشرات الارواح”.

آخر تحديث: 17 يوليو، 2014 11:36 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>