’حزب الله’ سحب ثلث عناصره من سوريا إلى العراق.. بأمر من نصرالله

نقلت صحيفة “السياسة” الكويتية عن جماعة سورية معارضة تنشط خصوصاً في الريف الجنوبي لدمشق، ان “حزب الله” سحب نحو ثلث عناصره المقاتلة في سوريا بعد سقوط منطقة القلمون في أيدي النظام، وان الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله بطلب من طهران نقل هذه العناصر البالغ تعدادها نحو 1500 عنصر مباشرة إلى العراق للالتحاق بالميليشيات الشيعية التي تقاتل ثوار العشائر وتنظيم “داعش”.واشارت الصحيفة الى ان ضابطاً كبيراً في الاستخبارات العسكرية السورية انشق الأسبوع الماضي عن لوائه في ريف دمشق والتحق بـ”الجيش الحر”، قدر عدد من خسرهم “حزب الله” في معارك سوريا منذ بداية انخراطه فيها بشكل علني وكثيف في نهاية العام 2012 بأكثر من 850 قتيلاً وألفي جريح وأكثر من 180 أسيراً لدى مختلف فصائل المعارضة المقاتلة، كما ان تنظيم “داعش” أعدم وأسر نحو 18 من عناصر “حزب الله” منذ معركة القصير.

وكشفت عن وجود معلومات لدى نواب في لجنة الاستخبارات في الكونغرس الاميركي حيال الاوضاع المتداعية في لبنان، تدعو الى القلق الشديد خصوصا لناحية توقع حدوث اغتيالات تطال قادة سياسيين ووزراء ونوابا وعسكريين وامنيين، ولناحية اندلاع موجة ارهابية في المناطق الشيعية في مختلف أنحاء لبنان.

ولفتت الى ان تجديد وزارة الخارجية الاميركية دعوتها الاميركيين لعدم زيارة لبنان في هذه الظروف الخطرة يعبر عن دقة معلومات نواب الكونغرس الذين كانوا ألغوا زيارة وفد منهم الى بيروت الشهر المقبل للاطلاع على الاوضاع عن كثب وحض اللبنانيين على انتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت ممكن، ونقلوا الى حلفائهم في بيروت مخاوفهم من اندلاع حرب عصابات في شوارع بيروت تمتد بسرعة إلى كل مكان.

آخر تحديث: 9 مارس، 2015 6:49 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>