مكاتب مراهنات المونديال: قوى الأمن تتفرج فقط

تنتشر ظاهرة المراهنات على مباريات كرة القدم، وخصوصا المونديال، بشكل كبير بين الشباب اللبناني. ورغم عدم قانونيتها ورغم أن القانون يعاقب كل من يراهن او يملك مكتب مراهنات... فإن هذه الظاهرة تنتشر في جميع المناطق اللبنانية وتحت عيون القوى الامنية التي تكتفي بأنها "تتفرج".

تنتشر ظاهرة المراهنات على مباريات كرة القدم، وخصوصا المونديال، بشكل كبير بين الشباب اللبناني. ورغم عدم قانونيتها ورغم أن القانون يعاقب كل من يراهن او يملك مكتب مراهنات… فإن هذه الظاهرة تنتشر في جميع المناطق اللبنانية وتحت عيون القوى الامنية التي تكتفي بأنها “تتفرج “.

عاد المونديال لتعود ظاهرة المراهنات على المباريات التي هي أساسا منتشرة في أغلبية المناطق اللبنانية الا أنّ المونديال أعطاها زخما إضافيا.

من طرابلس الى بيروت مرورا بالمصيطبة وطريق الجديدة والضاحية الجنوبية لبيروت تنتشر مكاتب المراهنات التي يقصدها الشباب اللبناني بمختلف أعماره وانتماءاته.

قبل المونديال كانت المراهنات على مباريات الدوري الاوروبي وتحديدا الاسباني كمباريات ريال مدريد وبرشلونة. وسابقا كانت المراهنات تزيد خلال مباريات الدوري اللبناني أيام عزه، أما اليوم فالمراهنات تلاحق مباريات المونديال وهي لا تحتاج الى أكثر من شخص يملك خبرة في هذا المجال ولديه حساب في البنك وكمبيوتر وانترنت.

يدخل طالب المراهنة الى واحد من المواقع المنتشرة على الإنترنت ومن أشهرها bet 365 ويراهن باسمه عن كل الشباب الراغبين بالمراهنة ويعطي وصلا لكل شخص راهن بقيمة البملغ ليضمن حقه .ويرقم الوصل يدخل المراهن الى الموقع ليعرف نتيجة الرهان وقيمة ربحه في حال ربح. وعادة ما يأخذ صاحب محل الرهانات بين 10 و 20 % من نسبة الربح أو بحسب الاتفاق بينه وبين المراهنين. أما الخسارة فيتحملها الشاب الذي راهن وحده.

موقع المراهنات هو الذي يحدد سعر كل فريق. فمثلا اذا كانت المباراة بين منتخب البرازيل و ألمانيا فإن سعر البرازيل 3 ليرات و ألمانيا 4 ليرات .فإذا راهن أحد الشبان على أن البرازيل ستربح بقيمة 5 $ وربحت البرازيل فإن ربحه يصل الى 15$.

للمراهنة أشكال مختلفة فمثلا يمكن ان تراهن على من سيربح المباراة أو كم عدد الأهداف أو من سيربح في الشوط الأول و الشوط الثاني أو كم عدد البطاقات الصفراء والحمراء التي ستعطى خلال المباراة أو من هو أفضل لاعب….. أما الذي يربح أكثر فهو من يراهن على المونديال بأكمله ويتوقع النتيجة النهائية.

تنتشر هذه الظاهرة بنسبة كبيرة بين الشباب لأنها تؤمن ارباحا كبيرة مقابل رأسمال لا يتخطى الدولارات القليلة. فيمكن لأي شاب ان يراهن بثلاثة دولارات و تربح 20000$ . علما أن القانون يمنع الرهان ويحصر هذه الظاهرة بكازينو لبنان فقط. لكن بحسب الشباب الذين تحدثنا اليهم والذين رفضوا الكشف عن أسمائهم فإن القوى الامنية تعرف أماكن هذه المكاتب لكنها تكتفي بالتفرج.

آخر تحديث: 23 يونيو، 2014 10:40 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>