الحكمة والرياضي: هذا ما جرى بالتفصيل.. بشهادات الفريقين

فجأة نسي اللبنانيون كلّ مشكلاتهم والصراع السنّي – الشيعي وزيارة البطريرك إلى إسرائيل والحرب السورية واللاجئين وسلسلة الرتب والرواتب، وبات الهمّ الأكبر هو مباراة كرة السلّة بين فيقي الحكمة والرياضي... "جنوبية" أنجزت تحقيقا موسّعا عمّا جرى، وأجرت مقابلات مع كلّ من رئيس اتحاد كرة السلة اللبنانية الدكتور وليد نصار ومدير النشاطات في النادي الرياضي جودت شاكر ومشجع الحكمة بشير هيكل، المعروف بـ"باشو"، والمعلق الرياضي في تلفزيون المستقبل صبحي قبلاوي.

فجأة نسي اللبنانيون كلّ مشكلاتهم والصراع السنّي – الشيعي وزيارة البطريرك إلى إسرائيل والحرب السورية واللاجئين وسلسلة الرتب والرواتب، وبات الهمّ الأكبر هو مباراة كرة السلّة بين فريقي الحكمة والرياضي… “جنوبية” أنجزت تحقيقا موسّعا عمّا جرى، وأجرت مقابلات مع كلّ من رئيس اتحاد كرة السلة اللبنانية الدكتور وليد نصار ومدير النشاطات في النادي الرياضي جودت شاكر ومشجع الحكمة بشير هيكل، المعروف بـ”باشو”، والمعلق الرياضي في تلفزيون المستقبل صبحي قبلاوي.

بعد هدنة دامت 9 سنوات بين ناديي الحكمة والرياضي بسبب التحالف السياسي بين الحزبين الداعمين لهما، “تيار المستقبل” و”القوات اللبنانية”، عادت الهتافات الطائفية الى ملاعب كرة السلة لتهدّد دوري كرة السلّة اللبناني بأكمله. وقد حصلت “جنوبية” على معلومات خاصّة عن توجه وزير الداخلية نهاد المشنوق إلى الطلب من الاتحاد ايقاف المباريات بسبب تداعياتها على الامن والاستقرار.

فقد شهدت  المباراة الرابعة بين الفريقين  تضاربا وعراكا بالأيدي بين اللاعبين بدأ بين اللاعب الأجنبي في الرياضي  loren woods وﻻعب الحكمة Dewarick Spencer  ولم تنته تداعياته حتى اﻵن.

رئيس اتحاد كرة السلة اللبنانية الدكتور وليد نصار صرح “لجنوبية” أنّ “اﻹتحاد سيعمل بكل جهده حتى لا نصل الى إلغاء المباراة ﻷنّ الشعب اللبناني ﻻ يستحق توقيف البطولة”، مؤكداً أنّ اﻹتحاد سيتخذ أشدّ اﻹجراءات بحقّ الفريقين”.

  الدكتور وليد نصار

 الدكتور وليد نصارولكثرة الروايات والتعليقات اتصلنا بمدير النشاطات في النادي الرياضي جودت شاكر الذي روى لـ”جنوبية” حقيقة ما جرى من وجهة نظر الرياضي: “بدأ التعارك عندما دفع ﻻعب الحكمة Dewarik spencer ﻻعب الرياضي loren wood  وﻷنّ اسماعيل أحمد على صداقة مع اللاعبين تدخل ﻹبعادهما، وإذ بشخص من الجمهور يبدأ بضرب اسماعيل من الخلف، ما استدعى ردّا من إسماعيل. والفيديو يظهر حقيقة الاشكال”. ويضيف شاكر: “شو كان المطلوب؟ يتفرّج عليهم وهنّي عم يضربوه ليقولوا الناس إنوا آدمي؟”.

 جودت شاكر

جودت شاكروعن أيّ اجراءات ستتخذ بحقذ اسماعيل أحمد يؤكد شاكر أنّها ستكون “ظالمة والنادي سيتخذ الاجراءات اللازمة عند صدور القرار”. وعن المعلومات التي يتم تداولها عن توقف بطولة كرة السلة يؤكد رئيس يقول رئيس النادي الرياضي إنّ معلوماته تشير الى توجه الاتحاد لالغاء المباريات، محملاً المسؤولية إلى إدارة اﻹتحاد التي وصفها بـ”الظالمة”، وسأل عبر “جنوبية”: “كيف تتّخذ قرارا بحضور 300 شخص فقط من جمهور الرياضي، وفريق الحكمة لا يُطبَّق عليه هذا القرار؟”. وختم شاكر”: “خرجنا أمس من غزير بمؤازرة الجيش وفرع المعلومات في قوى الأمن الداخلية ﻷنّه كان بانتظار الفريق 3000 شخص يتحضّرون للجوم علينا”.

وفي حديث لـ”جنوبية” روى مشجع الحكمة بشير هيكل، المعروف بـ”باشو”، رواية أخرى. فبحسب باشو “التهجم بدأ من قبل لاعب الرياضي woods علىspencer وطبعا له الحق في الدفاع عن نفسه أما بالنسبة لاسماعيل أحمد فلا أحد يعرف ما حدث معه ولماذا تصرّف بهذه الطريقة. فهو تهجّم على مسؤول رابطة جمهور الحكمة شادي عبود واعتدى عليه بالضرب، ما أدّى إلى دخوله المستشفى وهو اﻵن في قسم العناية الفائقة، أما بالنسبة لاسماعيل فطبعاً سنتوجّه إلى القضاء لمحاسبته”.

وتعليقاً على الهتافات يرفض “باشو” الاهامات الموجّهة الى جمهور الحكمة بأنّه طائفي قائلا إنّ “من يتكلّم ويدخل الطائفية في كلامه عن هذا اﻹشكال هو بلا أخلاق”. وكشف أنّ :الحكمة تملك شريطي فيديو يبيّنا الحقيقة كاملة وسنعرضهما قريباً على الرأي العام”.

أما المعلق الرياضي في تلفزيون المستقبل صبحي قبلاوي فاعتبر في حديث لـ”جنوبية” أنّ “هذه التشنجات الطائفية تعود اﻵن الى الواجهة من جديد بين الجمهور واللاعبين بسبب النعرات الطائفية بين السياسيين وعلى شاشات التلفزيون”.

  صبحي قبلاوي

 صبحي قبلاويويرى قبلاوي أنّ اﻷمور ذاهبة إلى “توقف المباريات. فكيف تستكمل البطولة وفريق الرياضي خرج من غزير بمؤازرة القوى اﻷمنية وكان في انتظاره بالمنارة نحو 500 شاب من جمهوره؟”. ويختم: “بعد كلّ هذه الاشكالات والتشنّجات كيف سيدخل لاعبو فريق الحكمة إلى ملعب الرياضي في المنارة؟”.

آخر تحديث: 16 يونيو، 2017 4:02 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>