ماذا قال آلان عون ومحمد الحجار عن جلسة الانتخاب المقبلة؟

 قال محمد الحجار  عن جلسة الانتخاب المقبلة:’خيارنا لا يزال دعم الدكتور سمير جعجع، هذا قرار 14 آذار ولا زال الموقف حتى الآن، اي موقف آخر سيكون موقف لـ 14 آذار ككل. ما يحصل في باريس وغيرها من لقاءات واتصالات يذهب في هذا الاتجاه كيف العمل لمنع الفراغ من الاستفحال. اعتقد هناك احتمال جدي لان يكون هناك رئيس قبل 25 ايار. الذي سهل الامور لتأليف الحكومة من جو دولي لا يزال يعمل بمساعدة لبنان لاجتياز هذه المرحلة.’

اما الان عون فقال: عن جلسة انتخاب الرئيس المقبلة: ’اذا كان حضور الجلسة لحسم الانتخاب او للدفع نحو مواقف جديدة للكتل النيابية يكون الموضوع قابل للبحث اما اذا كانت تكرار لنفس السيناريون اعتقد ان لا حاجة للحضور. الكتل النيابية على الاقل التي اعلنت مواقف بترشيحات معينة عليها ان تطور موقفها اذ جربت ترشيحاتها ولم تصل فيها لنتيجة واذا كانوا يعودون بالشيء عينه هذا يعني ان لا نية لديهم للاتفاق او انجاز الاستحقاق وهنا عليها جزء كبير من المسؤولية بعدم حصول الانتخابات. هناك طرف سياسي عليه ان يقول ماذا يريد ونحن لا نذهب في عملية اقصائية ووصول العماد عون ليس على حساب مسيحيي 14 آذار، الكل سيأخذ مكانه والكل مدعو للمشاركة بمن فيهم مسيحيي 14 آذار بالاحجام التي يملكونها فنحن ذاهبون بمنطق حكومة وحدة وطنية بعد الرئاسة’.

آخر تحديث: 19 مايو، 2014 8:47 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>