اعتصام في البداوي رفضا لمنع دخول الفلسطينيين اللاجئين من سوريا الى لبنان

عتصم حشد من الفلسطينيين اللاجئين من مخيمات سوريا وأهالي مخيمات الشمال، يتقدمهم ممثلو الفصائل واللجان الشعبية، أمام مكتب مدير خدمات الأونروا في مخيم البداوي، بدعوة من لجنة اللاجئين الفلسطينيين من مخيمات سوريا، رفضا للقرارات التي إتخذتها الحكومة اللبنانية بمنع اللاجئين الفلسطينيين من مخيمات سوريا من الدخول إلى لبنان.
وتحدث خلال الإعتصام مسؤول إعلام حركة “فتح” في الشمال مصطفى أبو حرب، الذي أكد التضامن الكامل مع أهالي مخيمات سوريا واستنكار الهجمة الشرسة التي يتعرضون لها.
واعتبر أن القرارات الأخيرة بمنع اللاجئين الفلسطينيين من دخول الأراضي اللبنانية، هي “قرارات تعسفية وجائرة”.
وحمل منظمة التحرير الفلسطينية والأونروا والأمم المتحدة “مسؤولية متابعة هذا الملف مع الجهات الحكومية المعنية وبحث سبل إلغائه”.
ودعا الفلسطينيين في سوريا ولبنان إلى “النأي بأنفسهم عن التدخل في الشؤون الداخلية في لبنان، أو الإنجرار إلى اتون الصراع القائم في سوريا”.
وفي نهاية الإعتصام، تم تقديم مذكرة بمطالب اللاجئين الفلسطينيين من سوريا إلى مدير مكتب خدمات الأونروا في المخيم.

آخر تحديث: 10 مايو، 2014 11:01 ص

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>