سليمان: لتأمين النصاب القانوني غدا واختيار الأصلح لقيادة البلاد

صدر عن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية البيان الرئاسي الآتي:

“مع دخول لبنان مرحلة الاستحقاق الرئاسي، وبعد دعوة رئيس المجلس النيابي الى جلسة انتخاب رئيس جديد للجمهورية، أرى من واجبي تأكيد بعض الثوابت لمواكبة مجريات هذا الاستحقاق بما يتفق مع دور رئيس الجمهورية الجامع والضامن، وفقا لأحكام المادة 49 من الدستور، بصفته رمزا لوحدة الوطن يسهر على احترام الدستور والمحافظة على استقلال لبنان ووحدته وسلامة اراضيه.

إن التحدي الاكبر يبقى في إكمال المسيرة وإنجاز الاستحقاق ضمن المهل الدستورية المحددة، ولا يسعني كرئيس للدولة وكمؤتمن على الدستور إلا أن أحض المجلس النيابي والقوى السياسية الممثلة فيه على اتمام الاستحقاق الرئاسي، عبر تأمين النصاب القانوني واختيار من هو الاصلح والانسب والاجدر لقيادة البلاد وتحقيق الخير العام، في مرحلة أقل ما يقال فيها إنها توجب منسوبا استثنائيا من الوحدة والتآزر وتغليب المصلحة الوطنية العليا على أي مصلحة خارجية او فئوية او خاصة.

أتوقع من المجلس النيابي أن يكون على قدر المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقه، وأن يقدم على انتخاب رئيس جديد للجمهورية يستحقه اللبنانيون، قبل الخامس والعشرين من ايار 2014، رئيس يجمع الطاقات والقدرات، يعزز الثقة، ويكمل المسيرة على قاعدة المبادئ والثوابت والقيم”.

آخر تحديث: 22 أبريل، 2014 2:52 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>