هيئة التنسيق النقابية اكدت رفضها لاقتراحات حاكم مصرف لبنان

استبقت هيئة التنسيق النقابية قرار اللجان النيابية المشتركة، فتجمع بعض اعضائها امام مبنى مجلس النواب في تظاهرة عفوية عند السادسة والنصف، عندما تنامى لمسامعهم ان هناك اتجاها لتجزئة السلسلة او احالتها الى لجنة فرعية، فأكدوا رفضهم لأي تجزئة، واكدوا ضرورة اقرارها في جلسة اليوم، وفي ابعد تقدير في جلسة الغد والا فإن هناك ثورة غضب وانتفاضة شعبية.

محفوظ
بداية تحدث نقيب المعلمين في المدارس الخاصة نعمة محفوظ فقال “نحن جئنا اليوم الى هنا من امام مجلس النواب لايصال رسالة للسادة النواب الذين يجتمعون في الداخل بأن هيئة التنسيق عقدت اجتماعا طارئا عند الرابعة بعد الظهر، لتدراس الخطوات التصعيدية، ولكي نقول للنواب ان موضوع سلسلة الرتب والرواتب موضع درس ونقاش منذ سنتين ونصف السنة، وهناك مهزلة بهذا التمييع. ونحن نصر على ان تنتهي اليوم او على ابعد تقدير الغد. وجئنا نقول ان رئيس المجلس نبيه بري الذي احال السلسلة على اللجان المشتركة وحسنا فعل، وخطوته مشكورة وهو طلب من النواب انجاز هذه السلسلة لاحالتها على الهيئة العامة الاربعاء والخميس المقبلين، اذا اصبح عليهم انهاءها اليوم او الغد، والا فإن هيئة التنسيق وفي مؤتمر صحافي ستعقده غدا للاعلان عن الخطوات التصعيدية، وسيجدون ابتداء من الغد انتفاضة في البلد لم يروا مثلها، والان كلنا رجاء ونتمنى ابعاد هذه الكأس المرة عن البلد، لأنه يكفي البلد ما يعيشه امنيا واقتصاديا وسياسيا، ولا يساهمون الاربعاء في الانفجار الاجتماعي في كل المناطق اللبنانية. اذ لم يعد باستطاعتنا الاحتمال ولا يقولون اننا نريد من جديد تحويل المشروع الى لجنة فرعية او ما شابه، الم يشكلوا لجنة فرعية واجتمعت ستة اشهر فضلا عن سنة ونصف السنة لحكومة الرئيس نجيب ميقاتي درست مشروع السلسلة وكانت تمثل فريقا سياسيا واحدا، بينما اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجان المشتركة والتي كانت تدرس السلسلة كانت ممثلة من كل الكتل المختلفة، وانهوا النقاش وتوصلوا الى حلول، والان يقولون ان كلفة الالفي مليار ليرة ستأخذ البلد الى الانهيار، وهل نسوا عندما اقروا في مجلس النواب عشرة الاف مليار ليرة من خارج الموازنة دون التفتيش لا عن الضرائب ولا عن الواردات ووزعت على الوزارات. العشرة آلاف مليار لا تأخذ البلد الى الانهيار والالفي مليار تأخذه الى الانهيار، كفى كذبا ومراوغة”.

اضاف محفوظ “ان عجز الموازنة الان ستة الاف مليار ليرة، اي اربع مليار دولار. من اين سيغطوا هذا العجز؟ فبحجة السلسلة يتجهون لفرض ضرائب على الناس”.

وقال : “نحن ضد فرض الضرائب على الناس وضد ال “تي.في.آ” وضد الزيادة على سعر البنزين وضد الضرائب التي تطال ذوي الدخل المحدود. فليضعوا الضرائب على الكماليات وعلى أصحاب الشركات الكبرى والرساميل وعلى الهيئات الاقتصادية التي تهول بأن البلد ذاهب الى الانهيار.وأقول للاستاذ نقولا شماس أين كان صوتك يوم أقر مجلس النواب صرف عشرة آلاف مليارل.ل. فلماذا لم نسمع صوتك يومها ولماذا لم يذهب البلد نحو الانهيار ولم يرتفع صوتك يومها؟ صوتك يرتفع اليوم لأن بعض الضرائب ستطالك”.

وختم : “جئنا لنبلغهم هذا الصوت ونقول لهم نحن نشد على يد الرئيس بري الذي دعاهم ان ينهوا هذا الموضوع اليوم وغدا وألا سيكون صباح الاربعاء المقبل يوما مشهودا في تاريخ لبنان بكل معلمي لبنان وموظفيه ومتقاعديه وكل أهالي العسكر. الجميع سينزل على الطريق وسنعلن غدا ماهية هذه الخطوات التصعيدية”.

ايوب
من جهته قال رئيس رابطة التعليم الابتدائي محمود أيوب: “نحن اليوم نوجه رسالة الى حيتان المال الذين يريدون التهرب من دفع الضرائب، ويقولون ان حق الموظف سيخرب البلد نقول لهم فليدفعوا ما عليهم من ضرائب والبلد بألف خير، ونقول لهم إذا انهار البلد فسينهار على رؤوس الجميع من دون استثناء وليتحسبوا لهذه الساعة التي سينهار فيها الاقتصاد علينا وعليهم، فليكن فنحن منهارون منهارون، ولا شيء نأسف عليه فليتحملوا هم وليتساووا بنا بالذل والمعيشة التي نعانيها وسنعلن غدا ثورة الجياع، ثورة الموظفين الذين لا تكفيهم رواتبهم، ضد حيتان المال”.

حيدر
وبدوره قال رئيس رابطة موظفي الادارةالدكتور محمود حيدر “جئنا بعد انتظار دام 18 عاما لسلسلة الرواتب والأجور يعني نحن لنا حق 130 بالمئة تضخما، نريد تصحيح رواتبنا وإقرار السلسلة بما يحفظ العدالة والمساواة وحقوق جميع القطاعات الوظيفية ويجب أن يكونوا عادلين فكما اعطوا غيرنا من قضاة وأساتذة جامعة لبنانية يجب أن يعطوا كل موظفي الادارة أي كحد أدنى 121 بالمئة مع إنصاف الادارييين وإدخال درجاتهم في أساس صلب الراتب، ونقول لهم ان ما يتحدثون به عن إقرار الحقوق وربطها بالايرادات فهذه بدعة إذ ولا مرة في تاريخ الجمهورية اللبنانية كانت تربط حقوق الموظفين وتحسين الرواتب بتأمين الايرادات، لذلك فإن هذه الايرادات جزء لا يتجزأ من الموازنة، ونحذرهم بإسم هيئة التنسيق عدم الاقتراب من فرض الضرائب المباشرة على ذوي الدخل المحدود والفقراء، فهؤلاء نحن منهم ولا يجوز أن تعطوا بيد وتأخذوا باليد الأخرى، ونقول لحيتان المال حان الوقت أن تدفعوا من جيوبكم ومن الأموال التي سرقتموها من عرق جبيننا ومن جيوبنا، وبنقطة واحدة من الديون التي تعطوها للدولة بإمكانها أن تمول السلسلة، وكما قال أحد الصحافيين هناك ألف مليار ل.ل. يصرفها زوجات المسؤولين في الجمعيات الوهمية وغيرها ومن عمليات التهريب في المرفأ، وليضعوا كاميرات وسكانار لضبط هذه العمليات، وحان الوقت لتفرضوا الضرائب على تلك الشرائح من الناس ونقول لهؤلاء الذين يتهربون من دفع الضرائب على الريوع المالية والعقارية فنذكرهم للمرة الألف أن هذه السلسلة لمن يحفظ أمنكم واستقراركم من جيش لبناني وقوى أمنية ولموظفي الادارة الذين ينجزون لكم معاملاتكم ويؤمنوا لكم حقوقكم وللمعلمين الذين يعلمون فلذات أكبادكم. أقروا السلسلة غدا وإلا فإن هيئة التنسيق النقابية ستذهب الى مزيد من التصعيد والتصعيد وصولا الى الاضراب المفتوح ومقاطعة الامتحانات الرسمية. أقروا هذه السلسلة إذا كنتم بالفعل جديين وجادين بالحفاظ على الأمن والاستقرار وإذا كنتم جادين وحريصين على أمن البلد ووحدته وسلامته، وأنا هنا أعبر عن صوت الاداريين وموظفي الادارة الذين يقولون لكم بصوت واحد إذا لم تقروا السلسلة سيضطر جميع الموظفين الاداريين الى اقفال الادارات والوزارات، وصولا الى الاضراب المفتوح”.

خليفة
بدوره رئيس رابطة التعليم المهني والتقني ايلي خليفة قال:”يحزنني أن أقف أمام المجلس وأتحدث ونحن نمثل شريحة كبيرة من المعلمين والمثقفين والاداريين ومن الواجب أن يستمعوا الى كلامنا ويعرفوا ما عندنا لا أن يكتفوا بالاستماع الى الهيئات الاقتصادية فقط. نريد أن يصل صوتنا الى داخل الجلسة والرسالة الثانية للزملاء الأساتذة لنقول لهم كما أخذنا المبادرة نحن وجئنا الى أمام المجلس واجتزنا المصاعب لأنه لم يعد أمامنا سوى ثلاثة أيام لتحصيل السلسلة وليتحضر الأساتذة غدا وبعد الغد وينزلوا الى الشوارع إذا كانوا يريدون السلسلة”.

غريب
أما رئيس هيئة التنسيق النقابية حنا غريب فقال ” قبل ظهر اليوم التقى حاكم مصرف لبنان والهيئات الاقتصادية النواب في الجلسة فألبوهم على الموظفين والعمال والمعلمين والأجراء والمياومين والمتعاقدين الذين عاد صوتهم الى الارتفاع. جئنا الى هنا لنقول لهم ان كل ما اقترحه حاكم مصرف لبنان سواء لتجزئة السلسلة مرفوض رفضا باتا ومن حقنا لمن يطالب بالتجزئة أن نطالب بمفعول رجعي عمره 12 عاما، وهو حق منذ عام 1996، وهم يتحدثون عن خفض نقول لهم، احترموا تواقيعكم، وممنوع التفويض. وكما أعطيتم القضاة وأساتذة الجامعة اللبنانية 121 في المئة على رواتب 2008، ومن دون تقسيط، وقد قبضوها منذ 3 سنوات، فنحن من جهتنا ننتظر المتأخرات والسلسلة. ونرفض رفضا قاطعا أي خفض عليها، ونطالب بالمساواة لكل القطاعات مع الحفاظ على الحقوق للأساتذة والمعلمين لقاء الزيادة لساعات العمل، ونرفض إعطاء المعلمين ستين بالمئة وغيرهم 120% وعليكم إعطاء الحقوق المكتسبة لكل القطاعات ومن دون استثناء. أما في ما يتعلق بما يتردد بأن مشروع السلسلة غير ناضج ويحتاج الى تشكيل لجنة والكلام عن رده الى الحكومة، نقول لهم هذه السلسلة أحيلت على اللجان المشتركة لتقر يومي الاربعاء والخميس وفقا للحقوق وحفظها لا سلسلة تضرب الحقوق.ونحذر من عدم التعرض للمتقاعدين وممنوع الكلام على ضرب حقوقهم كاملة خصوصا من المعلمين والعسكريين، اما الكلام عن الايرادات فهو كلام ممجوج وتحول كقميص عثمان لكي يجعلوا من السلسلة شماعة ويفرضوا ضرائب جديدة على الفقراء ويلبسوها لهيئات التنسيق النقابية وترتفع الاسعار ويحملوننا نحن المسؤولية لأنهم لم يستطيعوا ان يفرضوا على حيتان المال ضرائب على الريوع المصرفية وعلى ريوعهم وارباحهم العقارية ولا يقتربون من الاملاك البحرية التي نهبوها ووضعوا يدهم عليها واسألهم اليوم بعد ان وصلوا الى حد الفجور، من اين يأتون بأرباحهم؟ فهم ينهبوها من جيوبنا وعمليات الهدر والفساد تزيد مرات ومرات وتذهب الى جيوبهم”.

وختم غريب متوجها للمجتمعين بالقول “مولوا السلسلة من الهدر والفساد الذي يذهب الى جيوبكم، حولوها لهذا العسكري ولهذا العامل ولهذا الموظف وهذا الاجير، فالاصلاح يبدأ بهذا الموضوع وهذا ما نريده وغدا سنعقد مؤتمرا صحافيا ونحذر وننبه ونطالب من هذه الساحة، وامام المجلس النيابي عن اعلان الموقف التصعيدي بالتحرك والانتفاضة الشاملة والكاملة من اجل اقرار السلسلة واقرار حقوق الجميع ووضع حد نهائي لاستباحة المال العام من قبل حيتان المال ومن السرقة.

آخر تحديث: 8 أبريل، 2014 8:16 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>