فرعون لـ ‘السياسة’: على ‘حزب الله’ أن يعلم أن مقاومته بعد التورط في سورية غير ما قبله

أمل وزير السياحة ميشال فرعون في تصريح لصحيفة “السياسة” الكويتية، أن تتكلل مساعي المخلصين بإيجاد مخرج لائق وتسوية ما بشأن البيان الوزاري حتى تتمكن الحكومة من نيل الثقة على أساسه.
وقال إن مهلة الثلاثين يوماً هي مهلة معنوية وليست نصاً دستورياً وعليه يمكن إعطاء فرصة جديدة للاتفاق على البيان الوزاري والضغط من أجل ذلك، كما حصل بالنسبة لتشكيل الحكومة، وفي ضوء اجتماع مجلس الوزراء يمكن تلمس الحل أو عكسه.
وأشار إلى أن الحكومة بقدر ما هي حكومة مصلحة وطنية، فهي أيضاً حاجة وطنية، وعلى هذا الأساس يجب التعاطي معها، فالمصلحة تقضي باتخاذ قرارات لإيجاد مخارج ضمن المبادئ العامة من دون الخروج عن الثوابت ولا حل غير ذلك.
وشدد فرعون على أنه يجب على “حزب الله” أن يعلم أنه لا يمكن النظر إلى مقاومته كما كانت قبل العام 2000، فهي أصبحت بعد هذا التاريخ شيئاً آخر، كما أن هذه المقاومة باتت بعد تورط الحزب في سورية غير ما كانت قبله، مؤكداً أن لا عودة إلى “7 ايار” وإلى القمصان السود والانقلاب على حكومة الوحدة الوطنية.
وأكد أن “14 آذار” ما زالت جاهزة للسير ضمن “إعلان بعبدا” وفي إطار التوافق وترك الأمور الخلافية إلى طاولة الحوار.

آخر تحديث: 13 مارس، 2014 1:18 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>