حربٌ سرية بين «حزب الله» وإسرائيل قد تؤدي الى حربٍ حقيقية

وصفت “القناة العاشرة” في التلفزيون الإسرائيلي التطورات الأخيرة في منطقة الشمال تجاه لبنان، بالحرب السريّة الدائرة بين سلاح الجو الاسرائيلي و”حزب الله”. ونشر موقع القناة أن “طياري سلاح الجو يعلمون أن الحرب بالدرجة الأولى هي سرية، وستؤدي في نهاية المطاف إلى رد حزب الله، الأمر الذي قد يؤدي إلى نشوب حرب حقيقية بين الجانبين”.

وأضافت القناة إن “مصادر أجنبية أعلنت أن سلاح الجو الإسرائيلي قد دمر قافلة أسلحة متجهة نحو حزب الله، وهذا ما حصل بالفعل في لبنان خلال الأسبوع الماضي عندما خرجت طائرات سلاح الجو الإسرائيلي وهاجمت قافلة صواريخ كانت متجهة من سوريا إلى حزب الله”.

أما “حزب الله” فقد خرج بعد أيام من العملية بتصريح صحافي أكد تنفيذ طائرات إسرائيلية ولأول مرة تلك الغارة وقال إنها إستهدفت موقعاً تابعاً للحزب دون وقوع أي من الضحايا البشرية، وهو بعكس ما جاء من وكالات الأنباء التي أكدت مقتل نحو 15 عنصرًا من “حزب الله”، مهدداً بالرد في الوقت والطريقة المناسبة.

وبرأي القناة فإن الفكرة تكمن من خلال العمل الطويل من أجل منع “حزب الله” من التسلح بمنظومات صواريخ أو غيرها ستعمل على إخلال التوازن مع الجيش الإسرائيلي، وحدوث تفوق ما لصالحهم، أما سلاح الجو فهو السلاح الأول الذي سيقف في وجه هذه الجبهة الخطيرة.

ونقلت القناة عن مسؤول الفرقة الجوية في إسرائيل، عميكام نوركين قوله “لدينا عدد من المبادئ التي لا يمكننا التنازل عنها، والمتمثلة في عدم السماح بالتفوق الجوي في لبنان، كما أننا لن نوافق على تغيير الوضع القائم في لبنان”، لافتاً إلى أن تحقيق ذلك سيكون من خلال ما نقوم به حالياً.

آخر تحديث: 2 مارس، 2014 5:46 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>