انتحاري فجّر نفسه داخل فان بالشويفات وأوقع جريحين

جرح شخصان وقتل انتحاري عندما فجّر نفسه داخل حافلة للركاب مساء اليوم الإثنين حوالي الساعة 5.15 في منطقة الشويفات ما أدى إلى تفحم الحافلة كليا .

وقال وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال مروان شربل “انتحاري استقل “الفان” وبعدها بدقائق فجر نفسه بداخله في الشويفات”.

وعرضت القنوات صورا للحافلة وهي من نوع “هيونداي” التي تبين أنها محترقة تماما، مشيرة إلى سقوط قتيل على الأقل.

وعن مكان الإنفجار فهو وقع قرب محطة الريشاني على الطريق التي تؤدي الى الضاحية الجنوبية.

وتعود الحافلة لحسين ديب مشيك وتحمل لوحة حمراء ورقم تسجيلها صحيح.

وأشارت قناة “الجديد” إلى أن صاحب الحافلة معروف من أهالي المنطقة “وصعد معه الإنتحاري وفجّر نفسه”.

وعرضت القناة المذكورة صورا لأشلاء في مكان الإنفجار “ما يعزز فرضية الإنتحاري”.

وقال طبيب من مستشفى كمال جنبلاط أن ديب مشيك (صاحب الفان) وأمال الأحمدية (راكبة) مصابان داخل المستشفى.

ولاحقا قال الصليب الأحمر اللبناني انه نقل جريحين فقط الى المستشفى ولم ينقل أيّة جثة.

آخر تحديث: 4 فبراير، 2014 2:04 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>