عائلة الصاطم لـ “الراي”: ليسمح لنا الرئيس سليمان بتشريح جثته

أعرب إبن عم الانتحاري الذي فجر نفسه في انفجار حارة حريك قتيبة الصاطم، أحمد السيد في حديث لصحيفة “الراي” الكويتية، عن خشيته من أن “تكون هناك مؤامرة على المنطقة”، مستغرباً “كيف تحترق السيارة فيما تبقى الجثة شبه كاملة ويصمد إخراج القيد ويبقى سليماً، ما يدل على وجود لغز في الموضوع. نحن نريد الحقيقة وننتظر تحقيقات الدولة اللبنانية، فولدنا ابن العشرين عاما مفقود منذ أيام، وهو لا يعرف بيروت”.

واكد ان “أهل قتيبة متفاجئون وهم تحت وقع الصدمة وتلفهم حال حزن واستنكار، فهم لا ينفكون يرددون: من غير المعقول أن يكون ابننا. فهو طالب جامعي يدرس الهندسة، مثقف ويخطط للذهاب إلى فرنسا بقصد إكمال دراسته”، مشدداً على أن قتيبة “مواطن عادي، طموح ولا خلفيات سياسية له”.

وقال: “قتيبة شاب عادي يذهب إلى الجامعة، ونسهر معا، ويعمل مع أبيه في محل الألبسة ويقدم امتحاناته وكل من يعرفه يعلم أن لا خلفيات إرهابية له”. وأشار الى ان “قتيبة لا يجيد قيادة السيارة ويعيش حياة مدنية، يهوى الموسيقى ومن رواد وسائل التواصل الاجتماعي”، مطالباً رئيس الجمهورية ميشال سليمان “بالسماح باجراء تشريح لجثة قتيبة لمعرفة ما إذا كان مخدراً لأن ما حصل غير مفهوم إطلاقاً في اي شكل من الأشكال”.

آخر تحديث: 7 أغسطس، 2017 3:22 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>