ابادي: ايران الى جانب فلسطين حتى النهاية

اشار السفير الايراني في بيروت غضنفر ركن ابادي في حديث اذاعي الى انه “من الطبيعي في هذه المرحلة سيتم اضافة الاجراءات الامنية حول السفارة الايرانية، مع مراعاة راحة الناس دون ان يكون هناك ازعاج لهم”، واوضح انه “لحظة الانفجار امام السفارة لايرانية كان في المكتب يعقد اجتماعا، وكان المستشار الثقافي الشيخ ابراهيم الانصاري اتيا من مبنى المستشارية خارج السفارة الى داخلها”. واكد ان “هذه الجرائم تزيدنا صلابة، ونحن منذ انتصار الثورة الاسلامية الى الان ذنبنا الكبير اننا وقفنا الى جانب القضية الفلسطينية ورفعنا لواء تحرير القدس، ولا يمكن ان يؤثر بنا شيء او يزحنا قيد انملة عن هذا المبدأ، وعلى اسرائيل وادوات اسرائيل ان يعرفوا ان القيام بهذه الاعمال لا يمكن ان يؤثر بنا، ونحن منذ بداية الثورة نعيش هذه الاجواء”.
واكد ابادي ان “ايران الى جانب فلسطين حتى النهاية”، مشيرا الى ان “جميع الضحايا الذين سقطوا في التفجير امام السفارة الايرانية تم الاعلان عنهم”، واوضح ان “هناك فريق خاص من الجمهورية الايرانية يتباحث مع الجهات المعنية لتبادل الخبرات والتحقيق مستمر، ونأمل ان تنكشف كل الامور التي تتعلق بالجريمة بأسرعة سرعة ممكنة”.

آخر تحديث: 25 نوفمبر، 2013 10:34 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>