أهالٍ من عبرا : ما زالوا خارج بيوتهم

بعد مرور خمسة أشهر على أحداث عبرا بين جماعة الأسير والجيش اللبناني، لا يزال سكان بناية المعرض الهندي في العقار 609 / عبرا خارج منازلهم، لا يستطيعون إكمال ترميمها، ولا يجدون أية جهة لمراجعتها.

بناية المعرض الهندي إحدى البنايات الأكثر تضرراً بالاشتباكات وقد خضعت لترميم خارجي جراء المساعدة التي قدمها رئيس الوزراء السابق سعد الحريري فيما قدمت الهيئة العليا للإغاثة مساعدات مالية تراوحت بين 4 – 28 مليون ل.ل. بطريقة استنسابية، وقد أبدى بعض السكان استغرابهم لتفاوت التعويضات، والتي هي أصلاً غير كافية لإكمال ترميم المنازل.

ويقارن أحد سكان البناية، وضعهم مع بناية أبو ظهر وبناية الجامع اللتان جرى ترميمهما بالكامل، فيما اقتصر الترميم على الواجهة الخارجية لبنايتهم.

ويحاول سكان البناية الاتصال بالمرجعيات السياسية في المدينة إلا أنهم لم يحظوا بأي لقاء لطرح مشكلتهم وإيجاد حل لها حتى يتاح لهم العودة إلى منازلهم.

آخر تحديث: 24 نوفمبر، 2013 4:06 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>