كرة قدم في حديقة قصر باكينغهام

جرت مباراة كرة قدم غير مسبوقة الاثنين في حديقة قصر باكينغهام، في حضور الامير وليام الذي اعرب بلهجة مازحة عن قلقه على مصير نوافذ مقر اقامة الملكة اليزابيث الثانية.

وقال الامير وهو الرئيس الفخري للاتحاد الانكليزي لكرة القدم قبل المباراة: “اتشوق لحضور هذا اللقاء الذي يجري في حديقة جدتي. لكني احذركم اذا كسرتم زجاج احدى النوافذ، عليكم ان تتحملوا المسؤولية امامها!”.
المباراة نظمت في اطار الذكرى الخمسين بعد المئة لتأسيس الاتحاد وجمعت بين اثنين من اقدم اندية الهواة في انكلترا وهما: “سيفيل سرفيس اف سي” الذي كان من مؤسسي الاتحاد في عام 1863 و”بوليتكنيك اف سي” الذي اسس في عام 1875. وقد اعد الملعب البستاني الرسمي لملعب ويمبلي.
ولم تحضر الملكة المباراة وهي الاولى التي تقام في المقر الملكي منذ تشييده قبل 308 سنوات.
واستغل احد الفريقين فرصة المباراة لتسليم الامير وليام، قميصين كتب عليهما “صاحب السمو الملكي 1″ الى نجله الامير جورج الذي ولد في 22 تموز الماضي.

آخر تحديث: 9 أكتوبر، 2013 3:15 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>