مئة ضابط في الجيش السوري الحر يدعون لمقاطعة “اي مؤتمر تشارك فيه ايران”

وقع اكثر من مئة ضابط في الجيش السوري الحر دعوة الى “مقاطعة” اي مؤتمر حول سوريا تشارك فيه ايران، وفق ما افاد احد هؤلاء الاربعاء في باريس.

وكتب الضباط في النداء الذي نشر الاربعاء “مع ادانتنا مجددا اي حوار مع نظام الاسد المجرم واي مؤتمر يفضي الى امر اخر غير الاطاحة بالنظام الحالي، نعلن ان النظام الايراني يشكل جزءا خطيرا من المشكلة وينبغي عدم اشراكه في اي حال من الاحوال في اي مؤتمر حول سوريا”.

واضافوا “ندعو الى مقاطعة اي مؤتمر او مشاورات يشارك فيها النظام الايراني في شكل او في اخر”، معتبرين ان “الوقت حان ليعاقب المجتمع الدولي نظام الملالي على جرائمه في سوريا”.

ومن بين موقعي النداء مؤسس الجيش الوطني الحر في تموز 2011 العقيد رياض الاسعد والمسؤول الثاني فيه العقيد مالك الكردي و35 ضابطا.

ونشر هذا النداء غداة موقف للرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند رحب فيه بمشاركة ايران في مؤتمر دولي مقبل حول الازمة السورية، شرط ان يكون الهدف من ذلك اجراء انتقال سياسي في سوريا وليس بقاء الرئيس بشار الاسد في الحكم.

 
آخر تحديث: 16 يناير، 2017 4:49 م

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>