قادة الكتل السياسية في العراق يوقعون على « وثيقة الشرف الوطني »

وقع قادة الكتل السياسية العراقية على بنود وثيقة “الشرف الوطني” التي دعت للعمل على تعزيز الثقة بين الفرقاء السياسيين من جهة ومع الجمهور العراقي من جهة أخرى .

وقد بدأت في وقت سابق من اليوم الخميس في العاصمة بغداد، فعاليات مؤتمر قادة الكتل السياسية للتوقيع على وثيقة “الشرف الوطني” لمبادرة “السلم الاجتماعي” بغياب زعيم القائمة العراقية إياد علاوي ونائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك.

وإنعقد المؤتمر بحضور رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ورئيس مجلس النواب أسامة النجيفي ورئيس المجلس الاعلى السيد عمار الحكيم ونائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي، فضلاً عن عدد من الوزراء وقادة الكتل السياسية.

وأوضح رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، أن وثيقة الشرف والسلم الاجتماعي ليست بديلا عن الدستور لكنها تقوم على ضوابط العمل السياسي لإبعاد العراق عن التوتر، معتبرا أن من أبرز اسباب نجاح وثيقة الشرف والسلم الاجتماعي، هو الوعي بخطورة ما يشهده العراق من هدر للدم واثارة أجواء الفتن.

وأهم ما جاء في بنود الوثيقه هو اعتماد الحوار وسيله لحل الخلافات، الوقوف بوجه الإرهاب، وعدم استخدام التجييش الطائفي ولا مؤسسات الدوله في الصراع الداخلي، وكذلك منع ارتهان الارادة العراقية بارادات واجندات خارجية.

آخر تحديث: 8 يوليو، 2017 12:39 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>