الراعي: نتمنى من اللقاء الروسي الاميركي ايجاد الحل السلمي

غادر بيروت عند الرابعة عصر اليوم، البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي متوجها الى رومانيا، على متن طائرة خاصة مستأجرة من “طيران الشرق الاوسط” وضعها بتصرفه رجل الاعمال سركيس سركيس، في اطار زيارة راعوية يدشن خلالها كنيسة القديس مار شربل ويلتقي عددا من المسؤولين.

ورافقه عدد من المطارنة ووفد من “المؤسسة المارونية للانتشار” برئاسة نعمة افرام ومديرة “الوكالة الوطنية للاعلام” لور سليمان صعب ورئيس المجلس الكاثوليكي للاعلام الاب عبدوه ابو كسم ووفد اعلامي.

وكان في وداع الراعي في مطار رفيق الحريري الدولي – بيروت، وزير العدل في حكومة تصريف الاعمال شكيب قرطباوي ممثلا رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن مترئسا وفدا من المجلس، الامين العام للمدارس الكاثوليكية الاب بطرس عازار، الامير حارث شهاب والدكتور الياس صفير.

وتحدث الراعي في المطار فقال ردا على سؤال عن اللقاء الروسي – الاميركي في جنيف اليوم وما يتمناه مسحييو الشرق من هذا اللقاء: “نطالب منذ فترة طويلة بأن تحل الامور عبر المفاوضات والحوار، فنحن لا نؤمن بالحرب ولا بالعنف ولا بالارهاب لان ضحاياه دائما من الابرياء وهذا ما حصل مؤخرا في بلدة معلولا في سوريا. ونتمنى من اللقاء الروسي الاميركي ايجاد الحل السلمي. وطبعا كل الخطوات التي حصلت نحن نباركها”.

أضاف: “نشكر الله ان ما طلبه قداسة البابا فرانسيس من كل العالم من خلال الصوم والصلاة والتفكير والتأمل أعطى ثماره، وقد رأينا ان الاوضاع تغيرت على المستوى الدولي وهذا ما يؤكد ان ربنا له دور في تاريخ البشر ومصيرهم”.

آخر تحديث: 12 سبتمبر، 2013 5:16 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>