لجنة التحقيق الأممية: المعارضة بسوريا مسؤولة عن استخدام السارين

أوضحت عضو لجنة الأمم المتحدة الدولية المستقلة لتقصي الحقائق، السويسرية كارلا ديل بونتي لـSwiss TV أن “شهادة الضحايا في حادث الغوطة الأخير في سوريا الذي أدى الى مقتل 1000 واصابة نحو 5 آلاف شخص بينهم عدد كبير من الأطفال، تشير بوضوح الى أن المعارضة السورية وليست الحكومة السورية هي من استخدمت غاز السارين المثير للأعصاب في الحادث الذي وقع في سوريا التي دمرتها الحرب الأهلية”.
وأكدت أن “هناك شكوكاً قوية بمسؤولية المتمردين الساعين لاسقاط نظام الرئيس السوري بشار الأسد عن استخدام غاز الأعصاب”.
واوضحت ديل بونتي أن “اللجنة الدولية لم تر أي دليل على استخدام قوات النظام السوري لمثل هذه الأسلحة الكيميائية”، مشيرة في الوقت نفسه الى “أن الأمر لا يزال في حاجة الى تحقيقات”.

آخر تحديث: 28 أغسطس، 2013 10:50 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>