حزب الله نعى«شهيد الواجب» مصطفى محمد حماده الذي سقط في منطقة الغوطه

وأحصت وسائل الاعلام سقوط حوالي 200 عنصر من حزب الله منذ اعلان تدخله في مدينة القصير قبل ثلاثة أشهر لدعم قوات الرئيس السوري بشار الأسد ضد فصائل المعارضه

نعى حزب الله وأهالي بلدة ديركيفا الجنوبيه أمس الخميس “شهيد الواجب الجهادي” مصطفى محمد حماده الذي سقط في سوريا وانضم الى”القافلة الجهادية” التي روت وما زالت تروي بدمائها أرض بلاد الشام منذ عامين ونصف.

وعلم موقعنا ان حماده سقط أمس في منطقة الغوطه الشرقيه في ريف دمشق خلال المعارك الدائره هناك بين الجيش الحر والجماعات الاسلاميه من جهه والجيش السوري النظامي مدعوما من وحدات النخبه في حزب الله من جهة ثانيه.

ويشيع “الشهيد” اليوم  في بلدته ديركيفا قضاء صورالساعه الخامسه عصرا.

وأحصت وسائل الاعلام سقوط حوالي 200 عنصر من حزب الله  منذ اعلان تدخله في سوريا  قبل ثلاثة أشهر لدعم قوات الرئيس السوري بشار الأسد ضد فصائل المعارضه، وبعد سقوط مدينه القصير التي تبعد 20 كلم عن الحدود اللبنانيه، تحدثت المعلومات عن تقدم قوات حزب الله باتجاه حمص وريف دمشق لدعم قوات النظام فيها.

آخر تحديث: 30 مارس، 2017 1:27 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>