وفد من “حزب الله” التقى المفتي قباني: صراعات الدار لا دخل لنا بها

استقبل مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني، وفداً من أعضاء المجلس السياسي في “حزب الله” برئاسة رئيس المكتب السياسي السيد إبراهيم أمين السيد، الذي قال بعد اللقاء: “وزيارتنا لسماحة المفتي هي لمعايدته في هذا الشهر المبارك، ونحن أيضا على مقربة من عيد الفطر المبارك، ومن الطبيعي جدا أن نلتقي من وقت لآخر مع سماحة المفتي، ونستمع منه إلى آرائه وأفكاره، وكانت فرصة لتداول الشأن العام الذي يخص المسلمين عموما واللبنانيين”.

 

 

ورداً على سؤال عن تقارب قريبا بين “تيار المستقبل” و”حزب الله”، قال: “يدنا مفتوحة للجميع لحفظ بلدنا وحمايته، ونعتبر ان سياسة ان يجلس الانسان في الداخل ويغلق عليه بابه ليست صحيحة، المهم ان نفتح الابواب على بعضنا ونناقش بعضنا ونصل الى ما يمكن ان نصل اليه، ولا ننتظر أحدا من الخارج ليبني في داخلنا الاتفاق. الاتفاق والتوافق والحوار في لبنان يجب أن يصنعها اللبنانيون وليس بقرار من أنفسهم”.

 

 

 

ورأى ان “اللغة المذهبية أو الصراعات المذهبية أظن أنها تراجعت بنسبة كبيرة، ولكن اللقاءات بين اللبنانيين وبين المسلمين ومع سماحة المفتي قباني هي لقاءات طبيعية، لأن هذه الدار هي لكل اللبنانيين والمسلمين، أما ما يجري من صراعات حول دار الفتوى فلا دخل لنا بها”.

آخر تحديث: 1 أغسطس، 2013 6:35 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>