صاروخية رونالدو تكسر ذراع طفل

تسبب كريستيانو رونالدو نجم فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، بكسر يد طفل صغير (دون قصد)، في المباراة الودية التي جمعت الملكي بنادي بورنموث الإنجليزي مطلع الأسبوع (6ـ0)، بعد تسديدة حرة مباشرة قوية من الدون البرتغالي.

الطفل يدعى تشارلي سيلفر وود ويبلغ (11 عاما)، كان يجلس برفقة والده خلف مرمى بورنموث، وبعد مرور 6 دقائق على بداية اللقاء، تلقى الريال ضربة حرة مباشرة سددها رونالدو صاروخية عالية توجهت نحو الجمهور لتكسر ذراع الطفل اليسرى عندما حاول إبعادها عن وجهه.

 

آخر تحديث: 26 يوليو، 2013 11:13 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>