عون :علاقات حزب الله في الخارج لا علاقة لنا بها

أعلن رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" في حديث ل"إذاعة مونت كارلو"، إن لقاءاته الديبلوماسية الأخيرة، والتي شملت سفراء السعودية وإيران وسوريا، وقبلهم السفيرة الأميركية، هي "مبادرة إنفتاح على الجميع. وانطلاقا من هذه المبادرة سيكون هناك حوار حول المشاكل المعترضة في لبنان بسبب أحوال الشرق الأوسط، سواء في سوريا أو أي بلد صديق لنا، ولربما نجحنا في تمرير بعض الأفكار التي تمكننا من إحداث تقارب مع الأطراف المتنازعة في لبنان".

وردا على سؤال عن العلاقة مع السعودية، قال: "لم يكن هناك توتر في العلاقة، بل كانت هناك سياسات مختلفة. نحن لا نصل إلى العدائية في السياسة، حتى ولو كانت المواقف مختلفة، لأنه حتى بالإختلاف، من الممكن المحافظة على العلاقة، لأن انقطاع العلاقة يؤدي إلى العداء، وانطلاقا من هنا، نحن نريد أن نبقى منفتحين على الجميع".

وأكد أن التفاهم مع "حزب الله" لا يزال قائما "على المستوى الإستراتيجي".

سئل: قتال حزب الله في سوريا هو على المستوى الإستراتيجي، وأنت مختلف معه على هذا الموضوع.

أجاب: "ولكن ضمن الوجود اللبناني ككل، لا شك في أن هناك ضرورة للتفاهم اللبناني – اللبناني، وهذا ما سعينا إليه منذ البدء، أي منذ حصل التفاهم، وهذا ما سنحوله مستقبلا مع الآخرين".

آخر تحديث: 7 يوليو، 2013 2:12 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>