السفير السعودي التقى عون ودعا القاده اللبنانيين الى الحوار

أكد السفير السعودي في لبنان علي عواض عسيري عقب لقائه رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون الى أنه "على أبناء لبنان توحيد الصفوف والدخول سريعاً في مرحلة الحوار"، داعياً " لبذل جهود حثيثة لتقريب وجهات النظر بين اللبنانيين وعمل الجميع من اجل مصلحة لبنان".

وأكد عسيري أن "التطورات في لبنان هي محض متعلقة بالقضايا اللبنانية، ونحن لا تؤثر على أي طرف في لبنان في أي موضوع كان".

وأضاف هذه ليست الزيارة الأولى ولا الأخيرة للرابية"، مؤكداً أن "الجنرال مرحب به في السعودية".

وكان عسيري قدأعرب في حديث لـ"الوكالة الوطنية للاعلام" نشر الأربعاء، عن "مخاوفه إزاء المشاكل المتنقلة بين المناطق اللبنانية من طرابلس الى عكار وعرسال وصيدا والتي لها ارتباط مباشر بتدخل حزب الله في الأحداث السورية".

واشار الى أن "هذه المخاوف تنذر بعواقب سلبية إذا لم يتم تدارك مسبباتها، ومن المصلحة العامة أن يعيد حزب الله النظر في السياسة التي يتبعها تجاه الطائفة السنية والطوائف الأخرى، لأن اللبنانيين محكومون في نهاية المطاف بالعيش معا"، مردفاً أنه " على الحزب توسيع مساحات الحوار والتقارب بدلا من أخذ الأمور باتجاه المزيد من التوتير والتفرقة خشية دخول البلاد في نفق مظلم".

آخر تحديث: 2 يوليو، 2013 8:28 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>