المطالبة بمرور المساعدات الانسانية

شددت مسؤولة العمليات الانسانية في الامم المتحدة فاليري آموس امام مجلس الامن الدولي الخميس على اهمية ان يسمح نظام الرئيس السوري بشار الاسد لقوافل المساعدات الانسانية الاتية عبر تركيا بالدخول الى المناطق الخاضعة لسيطرة قواته، مؤكدة ان هذا الطريق اساسي لايصال هذه المساعدات.

ومن الوسائل التي اقترحتها المسؤولة الدولية لتسريع وصول المساعدات امكانية التوصل الى اتفاق بين الحكومة والمعارضة على اقامة ممرات يمكن لقوافل المساعدات عبورها، وكذلك ايضا التفاوض على اقرار فترات استراحة انسانية او فترات وقف اطلاق نار موقتة.

وفي ما يختص بتمويل المساعدات، أشارت آموس الى ان هناك نقصا بقيمة ثلاثة مليارات دولار لتغطية الاحتياجات حتى نهاية العام، علما بان الامم المتحدة اطلقت في حزيران نداء لجمع تبرعات بقيمة 5,2 مليار دولار لتقديم المساعدة الانسانية الى السوريين.

آخر تحديث: 21 يونيو، 2013 9:56 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>