الشيخ قبلان: ما يجري من سفك للدماء في سوريا مؤلم جدا

رأى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان أن "ما يجري من سفك للدماء في سوريا مؤلم جدا فلماذا الباطل المستشري على ارض سوريا فإراقة الدماء وقتل الناس والتمثيل بهم امور محرمة والإسلام دين التسامح والخير والعدل والمعروف وعلى السوريين إن يعودوا إلى الدين لان فيه إنقاذ للناس ولا سيما إن الاسلام خاتمة الأديان وعلى الشعب والنظام في سوريا إن يكونوا عونا لبعضهم البعض ويبتعدوا عن كل شر وويل وثبور فيكونوا يدا واحدة بعيدين عن كل فساد وظلم ويعودوا الحوار لحل مشاكلهم ويكونوا مع الله ليكون الله معهم فيعمل الجميع لما فيه رضا الله تعالى فيتحاوروا ويتشاوروا ويبتعدوا عن الضلالة ويتفقوا ويبتعدوا عن المقالات الفاسدة والباطلة".

وتساءل خلال خطبة الجمعة: "لماذا لا يعطى الموظف في لبنان حقه والعامل اجره ليكون في سياق الخير يعمل لما ينفع ويبتعد عن ما يضر، وعلى الحكومة ان تنصف العمال والموظفين فتتجاوب معهم ولا تتأخر عن أعطائهم حقوقهم وتكون معهم لتصحيح أوضاعهم فتعمل لما يرضي الله وينفع الناس".
واكد أن "الاسلام دين كريم أمرنا إن نعمل جادين مستقيمين مخلصين فنكون من أهل التقوى والورع لنكون اعبد الناس من خلال تقوى الله فنتجنب الحرام وننصف الاخرين بإعطاء الحق لأصحابه ونعمل لازالة المعاصي والمنكرات والشهوات التي تبعدنا عن خط الاستقامة حتى نظل في طريق الحق مخلصين متعاونين على الخير والتقوى، وعلى الجميع إن يعودوا إلى دينهم ويعملوا باحكام الشرع فيبتعدوا عن الضلالة والشر والمنكر والبغي وخاصة إن يوم الجمعة مناسبة فتعود الأمة إلى ربها لتتشاور وتتحاور لما فيه خير شعوبها فتكون الأمة في طاعة الله فيجاهد كل الناس أنفسهم ويصححون مسيرتهم ويعملوا لنجاتهم من هول يوم القيامة فالجميع يعيشون الدنيا ويتحركون من اجل الدنيا ونحن نريد إن يتحرك الجميع من اجل الدنيا والآخرة فتكون الدنيا ممرا للوصول إلى الاخرة.إن بلادنا وشعوبنا لا تعيش الآخرة انما يعيش اكثر الناس الدنيا بكل همومها ، ونحن نريد شعبا يجمع بين الدنيا والآخرة فيتبع سيرة النبي والأئمة المعصومين من اهله الذين باعوا الدينيا لآخرتهم وقالوا الحق وابتعدوا عن الباطل، فلكل مأموم إمام يقتدي به، وكل إمام معصوم نقتدي به نكون مع الله الذي وعد المؤمنين بالخير العميم. إن ما يجري في بلادنا اضطرابات ومشاكل منشؤه عدم التمسك بالإسلام لان الاسلام دين الخير وهو محبة وتعاون وصدق وإخلاص واستقامة ومنفعة عامة على إن يكونوا مع الله ليكون الله معهم".  

آخر تحديث: 14 ديسمبر، 2012 1:55 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>