فتفت لبري عبر لـ”الشرق الأوسط”: مناوراتك سيئة جدا ويا ليتك حاولت الاتصال بنواب تلقوا تهديدات بقتلهم

شدد النائب في كتلة «المستقبل» أحمد فتفت في تصريح لنا على أن «محاولات الرئيس بري ستذهب سدى، وهو لن ينجح بجرنا إلى تنازل أو إلى القيام بما لا نرغب فيه».

وقال: «لنكن واضحين بأننا نقاطع كل الاجتماعات التي تحضرها الحكومة، ولا مشكلة لدينا مع باقي الأطراف اللبنانية.. في حين أن الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله يعتبر جلوسه مع الفرقاء اللبنانيين (كرم أخلاق) منه».

ورأى «في الدعوات المتتالية لانعقاد المجلس النيابي، تارة لاستقبال الرئيس الأرميني أو للتضامن مع غزة، دليلا على أن الرئيس بري وفريقه محشورون ويحاولون استفزازنا».

وفي حين شدد فتفت على أن مقاطعة 14 آذار حق لها، فيما الرئيس بري يعتبرها «تخرب الدنيا» ، لافتا إلى أن «مناورات بري سيئة جدا ويا ليته حاول الاتصال بنواب تلقوا تهديدات بقتلهم لكنه لم يفعل كالعادة».

ولم يستبعد فتفت أن «تحضر قوى 14 آذار للقاء خاص مع الرئيس الأرميني الذي لا نقاطع زيارته بالتأكيد»، مشيرا في ما يتعلق بالدعوة إلى جلسة تضامنية مع غزة إلى أنه «لا يمكن لأحد أن يزايد علينا في التضامن مع غزة لأنه عندما كنا ندافع عن قضية فلسطين يعرف بالتأكيد من كان يرش الورد والأرز على الإسرائيليين عام 1982».

وفي حين أوضح أن «المشاركة في الاحتفال الرسمي بذكرى الاستقلال لم تحسم بعد»، انتقد فتفت «الاستفزاز الواضح من قبل النائب نوار الساحلي»، معتبرا أن «ترؤسه لجلسة لجنة الإدارة والعدل النيابية بمثابة انتهاك للنظام الداخلي لمجلس النواب، فيما يعتبر الرئيس بري نفسه الوحيد القادر على تفسيره».

آخر تحديث: 20 نوفمبر، 2012 8:45 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>