حقائق مثيرة عن القوات المسلحة الأمريكية

تتكون القوات المسلحة الأمريكية من 1.4 مليون جندي نظامي بالإضافة إلى مئات الآلاف من الجنود الاحتياطيين، والحرس الوطني الأمريكي.
ولا يوجد في الوقت الراهن نظام تجنيد إلزامي، إلا أن القوات المسلحة الأمريكية تعد أكبر قوة عسكرية على وجه الأرض، حيث تمتلك إمكانيات لا تضاهيها أي قوة أخرى، سواء كانت هذه القوة دولة مثل الصين أو روسيا، أو منظمة مثل الاتحاد الأوربي.

وتعتبر وزارة الدفاع الأمريكية هي المؤسسة المسؤولة عن الجيش الأمريكي، ويقع مقرها في البنتاجون، ويشغل رئيس الجهورية لقب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
– العمر الأدنى للالتحاق بالقوات المسلحة الأمريكية: 18 سنة
– عدد القوات النظامية النشطة: مليون و427 ألف
– الميزانية العسكرية الأمريكية عام 2005: 400 مليار دولار

تطبق مؤسسة الجيش الأمريكي الشكل الهرمي فيما يتعلق بالرتب العسكرية، لتحديد مستويات السلطة داخل تلك المؤسسة الهائلة، ولا يعتمد تعيين الضباط الأمريكيين في فروعها المختلفة على الطبقة الاجتماعية أو تقتصر على طبقة النبلاء، أو تشترط مستويات معينة من التعليم، بل تتحدد عبر أكاديميات معينة، أو من خلال التعيين المباشر من بعض الرتب العسكرية والمدنية.
وتضع القوات المسلحة الأمريكية عددا من الجوائز والنياشين تمنح لمن يحقق إنجازات عسكرية فريدة.

وفي 26 يوليو 1948، أصدر الرئيس الأمريكي هنري ترومان القرار رقم 9981 والذي نص على إلغاء التمييز العنصري داخل الجيش الأمريكي، ولكن لا يزال مثليو الجنس ممنوعون من الخدمة العسكرية إذا أعلنوا ميولهم الجنسية.
وينص القانون العسكري الأمريكي أيضا على عدم جواز مشاركة النساء في الالتحام العسكري المباشر.

آخر تحديث: 6 نوفمبر، 2012 2:16 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>