الانوار: اتصال بين الحريري وجنبلاط يؤكد استمرار العلاقة الجيدة بينهما

في تطور سياسي بارز، اجرى الرئيس سعد الحريري مساء أمس اتصالا بالنائب وليد جنبلاط، وصفه الحزب الاشتراكي ب الودي والحميم، مؤكدا ان العلاقة بين الطرفين مستمرة بشكل جيد. وقد أكد تيار المستقبل ان ما يجمع التيار والاشتراكي كفيل بمعالجة كل الخلافات التي تظهر الى العلن.

وقد صدر بيان عن مفوضية الاعلام في الحزب الاشتراكي حول الاتصال جاء فيه: تماشيا مع رغبة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان بابقاء قنوات الحوار مفتوحة بين الفرقاء اللبنانيين، اجرى رئيس تيار المستقبل الرئيس سعد الحريري اتصالا هاتفيا برئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط. وكان الحديث ودياً وحميماً وتناول التطورات السياسية الراهنة. واكد جنبلاط للحريري خلال الاتصال ان طلبه الوحيد هو دعم رئيس الجمهورية وجهوده المستمرة لحفظ الاستقرار وحماية السلم الاهلي.

من جهته، قال مسؤول الاعلام في الحزب التقدمي الاشتراكي رامي الريس اننا لم نختلف لنتصالح مع رئيس الحكومة السابق النائب سعد الحريري. واضاف: ان العلاقة مستمرة بشكل جيد، مشددا على انه يجب ان نستنتج ان هذا البلد لا يسير الا بالحوار.
وكان السيد احمد الحريري قد تطرق في حديث ادلى به امس الى مواقف النائب جنبلاط وقال ان فريقنا السياسي لم يتفاجأ بكلام الاستاذ وليد جنبلاط لأنه مدرك لحجم التهديدات التي يتعرض لها والتي يعرفها الجميع، والتي سببها السلاح غير الشرعي. واضاف ان ما يجمع تيار المستقبل مع الحزب التقدمي الاشتراكي كفيل بمعالجة كل الخلافات التي تظهر الى العلن.

آخر تحديث: 2 نوفمبر، 2012 8:15 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>