حوري: نتشاور مع سليمان في موعد الحوار ومضمونه

اعلن عضو كتلة "المستقبل" النائب عمار حوري ان "الاجتماعات المتعلقة ببحث مشاريع قوانين الانتخابات متواصلة سواء على مستوى "التيار" من خلال اللجنة التي شكّلها لهذا الموضوع، او على مستوى قوى "14 آذار". واوضح اننا "قد نصل الى صورة موحّدة كقوى "14 آذار" لرؤيتنا لقانون الانتخابات".

وشدد في حديث لـ "المركزية" على "ضرورة ان يكون قانون الانتخابات معبراً، ونحن نتمنّى اساساً ان يكون وفق ما اتّفقنا عليه في الطائف، او اقرب الى ما اتّفقنا عليه في الطائف، ولكن في المحصّلة ما زلنا في مرحلة التشاور، ولم نصل بعد الى صورة نهائية".

واشار رداً على سؤال الى اننا "لسنا بعيدين عن طرح "القوات اللبنانية" لقانون الدوائر الصغرى، وهذا الامر يتطلّب إستكمال النقاش، خصوصاً ان التصوّر لم يقدم في شكل نهائي حتى الآن، ولكن طالما اننا في هذه المرحلة، وفي ظل وجود السلاح، وفي ظل وجود الكثير من العقبات، الدائرة الصغرى هي احد الحلول التي يمكن ان تُناقش إيجاباً".

وقال ""التيار الوطني الحرّ" كالغريق الذي يتمسّك بحبال الهواء، ففي كل مرّة يعتقد ان فكرة معينة قد تُنقذه مما وصل اليه، لذلك هو سريع التبدل في مسألة قوانين الانتخاب وسريع التناقض في اقتراحاته. في مرحلة سابقة رفض اقتراح "اللقاء الارثوذكسي" ثم عاد وقبله ليعبّر من وجهة نظره عن رأي المسيحيين بنوابهم. فإذا به يوافق على مشروع قانون في مجلس الوزراء يجعله يحظى بدعم من "حزب الله" في كل دوائره الانتخابية، معتمداً على اصوات "حزب الله" لايصال مرشّحيه المسيحيين الى الندوة النيابية".

في مجال اخر، وعشية جلسة الحوار المحددة في 20 الجاري، اعلن حوري ان "هذا الموضوع قيد التشاور مع رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان سواء لناحية الموعد غير النهائي ربما، او لناحية المضمون، لكن نحن عبّرنا عن موقفنا وذهبنا الى جلسة الحوار السابقة، ونحن اهل حوار وثقتنا كبيرة بفخامة الرئيس".

وعن الزيارة التي قام بها اليوم رئيس كتلة "المستقبل النيابية" الرئيس فؤاد السنيورة الى بكركي ولقائه البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، اشار حوري الى ان "هذا اللقاء متّفق عليه سلفاً، للتواصل قبل زيارة قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر غداً، وتأكيد هذا التواصل مع بكركي وما تطلقه من مواقف".

وختم "سنشارك شعبياً في استقبال قداسة البابا، وفي لقاءاته في القصر الجمهوري السبت، كما اننا سنشارك في القداس الالهي الاحد واجهة بيروت البحرية ".
  

آخر تحديث: 13 سبتمبر، 2012 5:01 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>