واشنطن تدعو الفلسطينيين إلى عدم الذهاب إلى الأمم المتحدة و


أعلنت الولايات المتحدة انها تسعى لاقناع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بالامتناع عن طلب وضع دولة غير عضو في الامم المتحدة خلال اجتماع الجمعية العامة للمنظمة الدولية في نهاية الشهر الجاري.
وقالت الناطقة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند: «ما زلنا نقول بوضوح اننا نعتقد ان الطريق الواقعي الوحيد ليكون للفلسطينيين دولة يمر بالمفاوضات المباشرة» مع اسرائيل.
وكان عباس صرح السبت ان الفلسطينيين مصممون على الذهاب الى الجمعية العامة للامم المتحدة لنيل صفة دولة غير عضو في الامم المتحدة، مؤكدا ان الدول العربية جميعها تؤيد هذا الخيار.
ويتمتع الفلسطينيون حاليا بوضع مراقب في الامم المتحدة. من ناحية أخرى، أعلن رئيس الحكومة الفلسطينية في رام الله سلام فياض عن حزمة من الإجراءات السريعة للتخفيف من الوضع الاقتصادي في الضفة الغربية التي تشهد حال من الغليان وموجات احتجاج واسعة ضد موجة الغلاء الفاحش التي تشهدها أسعار السلع سيما المحروقات.
وقال فياض في مؤتمر صحافي، أمس، إن الحكومة ستقلّص نفقاتها باستثناء التعليم والصحة وعدم الالتزام بمصاريف جديدة في كافة المؤسسات، وتخفيض ضريبة القيمة المضافة إلى 15 في المئة كحد أدنى ممكن حاليا بدءا من الشهر المقبل.
وأوضح فياض أن الحكومة ستقوم بدءاً من اليوم، بدفع نصف راتب بما لا يقل عن 2000 شيكل، وباقي المبلغ خلال أسبوع. وناشد المانحين والعرب بدفع التزاماتهم تجاه السلطة بصورة عاجلة لتمكينها من الاستمرار في أداء مهامها.

آخر تحديث: 22 أبريل، 2015 12:34 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>