أحمد كرامي: مشروع مجلس الوزراء ليس منزلا ومجلس النواب هو الحاسم

فى وزير الدولة أحمد كرامي ان "يكون النقاش الذي دار في جلسة مجلس الوزراء بشأن مشروع قانون الإنتخابات قد اتخذ طابعا طائفيا" مبديا استغرابه "الحديث عن أن التقسيمات الإدارية مفصّلة على قياس حزب الله"، موضحا أن "هذا الكلام ليس مستبعدا من الذين وصفوا هذه الحكومة منذ الأساس بأنها حكومة "حزب الله" وحكومة اللون الواحد".
كرامي وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، اشار الى أنه "في حال لم نتوصل الى وفاق فالبلد لن يقوم لا في انتخابات ولا في سواها" لافتا الى أن "الناس لا يسألون على انتخابات ومن سيفوز بها أو سيخسر، بل كل ما يهمهم هو توفير لقمة العيش وقسط المدارس"،
وردا عن سؤال حول التقسيمات الإنتخابية في الشمال وتحديدا في طرابلس، نفى كرامي أن "تكون طرابلس قد عزلت عن محيطها"، مشيرا الى أنه "في النهاية يجب الوصول الى تقسيم معين"، لافتا الى أنه "قمنا بالمستحيل لتقسيم كل محافظة الى 3 دوائر"، ومشيراً الى ان "تغيير موقع اي منطقة في الشمال "يخربط الأمور".
واضاف: "مشروع مجلس الوزراء ليس مُنزلاً، بل ما سيصدر عن مجلس النواب هو النهائي والحاسم".  

آخر تحديث: 9 أغسطس، 2012 5:36 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>