يوم سياحي بيئي على مجرى الليطاني

نظّمت «جمعية كشاف البيئة» في لبنان، يوماً رياضياً في لعبة الكانوي – كاياك لمسافة 4 كيلومترات في مجرى نهر الليطاني عند منطقة الخردلي، بالتعاون مع نادي «سبور ناتور للكانوي – كاياك» وبمشاركة 50 جوالاً من منتسبيها، ضمن برنامج تشجيع السياحة البيئية الذي أطلقته الجمعية للعام 2012.
البرنامج الذي نُظّم في أحضان وادي الخردلي الأخضر، يعدّ من أهم البرامج لعشاق السياحة البيئية. فمن سهرة النار والرقص والغناء إلى إستكشاف التلال المحيطة والمبيت في الشاليهات الخشبية المطلة على النهر، إلى التلذذ بأمواج النهر البيضاء خلال ركوب المراكب وبداية اليوم الرياضي.
قبل الانطلاق، تحدث مؤسس رياضة الكانوي – كاياك في لبنان علي عواضة شارحاً للمشاركين أهمية هذه الرياضة وكيفية التعامل مع الكاياك واستخدامها وطريقة التجذيف، بعدئذ انطلقت المراكب لتجوب مياه الليطاني لمسافة 4 كيلومترات بمتعة قلّ نظيرها.
بدوره، شكر أمين السر العام للجمعية مراد عبوشي، علي عواضة على هذه الاستضافة، مثمناً الدور الكبير الذي يقوم به من خلال مشروعه هذا لتشجيع السياحة البيئية، واعداً بالتعاون الدائم بين كشافة البيئة والنادي من أجل المساهمة في تنشيط السياحة البيئية في لبنان.

آخر تحديث: 29 مايو، 2012 12:39 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>