كذبة إبريل تتسبب في حالة استنفار إسرائيل

في واقعة فريدة من نوعها تسببت كذبة إبريل لهذا العام في إسرائيل في استنفار ثلاث قطع حربية في سلاح البحرية الإسرائيلي في ميناء حيفا.
وذكرت صحيفة (يديعوت احرونوت) الإسرائيلية أن القطع البحرية الثلاث تلقت أمرا بالإبحار في موعد أقصاه الأحد نحو السواحل الإيطالية للقيام بمناورة في هذه المنطقة.

وبعد قضاء أطقم السفن الثلاث الليل في حالة استنفار للإعداد للمهمة تلقوا رسالة صباح الأحد مفادها أن رام روتبرج قائد سلاح البحرية كان يريد فقط مداعبتهم بكذبة إبريل وأنه لا توجد مناورة.

وفي رده على سؤال لوكالة الأنباء الألمانية أكد متحدث باسم الجيش الإسرائيلي الواقعة، مشيرا إلى أن هناك نتائج ستترتب على هذه الواقعة وسيتم استخلاص الدروس منها لكنه لم يشر إلى مزيد من التفاصيل.

وفي سياق متصل ذكرت صحيفة (تايمز أوف إسرائيل) أن أطقم السفن الثلاث أمضت ليلتها في الاستعداد الدؤوب للمهمة التي تستغرق عشرة أيام.

كما أبلغ أفراد الأطقم ذويهم وطلبوا منهم سرعة إحضار متعلقاتهم الشخصية إلى حيفا كما قاموا بتخزين مواد وقود ومؤن.

وما إن اتخذ أفراد الأطقم مواقعهم على سطح السفن استعدادا للانطلاق حتى صاح الصوت فجأة "أبريل أبريل".

آخر تحديث: 2 أبريل، 2012 1:31 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>