عمرو دياب يتلقَّى العزاء في والدته

اقيم مساء امس الخميس عزاء السيدة رقية والدة الفنان، عمرو دياب، داخل مسجد الحامدية الشاذلية في منطقة المهندسين، والتي توفيت بداية الاسبوع الجاري بعد صراع مع المرض، وسط حضور حاشد لرجال الفن والسياسة والرياضة الذين حرصوا على تقديم واجب العزاء لدياب.

وشهد المسجد اجراءات امنية مشددة من قبل اجهزة الامن في مديرية امن الجيزة، والتي استعانت بافراد الشرطة لتأمين مكان العزاء، خصوصًا مع توافد العشرات من الفنانين والسياسين، إضافة الى المئات من جمهور دياب الذين اصطفوا أمام المسجد لتقديم العزاء له.

واستعان دياب بحراس شخصيين لتنظيم العزاء حتى لا تحدث اي مشكاكل، ووقف الى جواره شقيقه عماد وابنه عبد الله لتلقي واجب العزاء، فيما حرص محمد حماقي وحسام حبيب على مساندته والوقوف الى جواره منذ بدء العزاء عند السادسة مساءً، فيما تلقت طليقته الفنانة شيرين رضا عزاء السيدات.

وحضر الى العزاء كل من محمد منير، محمد فؤاد، هاني شاكر، احمد حلمي، احمد السقا، سمير صبري، ممدوح الليثي، عمرو الليثي، هشام عباس، محمود ياسين، تامر عبد المنعم، ايمان البحر درويش، أمير طعيمه، خيري رمضان، تامر امين، ميرفت امين، مني زكي، شهيرة، دلال عبد العزيز، دنيا سمير غانم، محمد ابو داود، غادة رجب، محسن جابر، امال ماهر، محمد حفظي، وشريف منير.

وحضر ايضًا كل من مدحت العدل، محمد بركات، مصطفى الفقي، عبد الواحد السيد، الاب بطرس دانيال، محمد هنيدي، سامو زين، محمد عادل إمام، عمرو مصطفى، سامي العدل، فاروق الفيشاوي، أحمد عز، وليد منصور، وحرصت الفنانة ميرفت امين على ان تقوم بتقديم العزاء شخصيًا لعمرو دياب.

ولم يستطع دياب الخروج بشكل طبيعي من الباب بعد انتهاء العزاء بسبب تواجد المئات من معجبيه حيث استغرق نحو ساعة لكي يتمكن من الخروج من المسجد.

آخر تحديث: 23 مارس، 2012 1:32 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>