فضل شاكر تائب تحت التهديد!

بعد أن أعلن أخيراً توبته عن العمل الفني الذي اعتبره حراماً، كشف الفنان اللبناني فضل شاكر المعتزل حديثاً أنه تعرّض للتهديد من قبل النظام السوري وجهات موالية له في لبنان.

وقال فضل شاكر، في مقابلة مع قناة «الرحمة» المصرية، إن أسباب الاعتزال بدأت بحرصه في الآونة الأخيرة على التردّد على مسجد بلال بن رباح، والإنصات الجيّد لإمام المسجد الذي وجد فيه حلاوة اللسان، ما ترك أثراً طيّبا في نفسه، فجذبه ذلك إلى موضوعات دينية وإنسانية.

وكشف شاكر النقاب عن تحضيره لبعض الأناشيد الدينية لاحقاً، واختتم حديثه موجهاً رسالة إلى الشعب السوري، طالباً لهم النصر على النظام الطاغي.

آخر تحديث: 19 مارس، 2012 10:10 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>