آلام الأسنان تصل.. إلى الظهر!

كشفت دراسة طبية حديثة، أجراها باحثون بريطانيون عن أن هناك علاقة وثيقة تربط بين آلام الاسنان المبرحة وبين أوجاع والتهاب فقرات الظهر، حيث أكد الباحثون أن عدم التقاء أسنان الفكين في الوضع السليم يؤدي الى آلام العنق والرأس والظهر، بل والقدمين، أيضاً.
ويرجع الباحثون السبب في ذلك الى التقلصات التي تحدث في العضلات أثناء عملية المضغ وتبدأ من العنق للأكتاف ثم الظهر بالكامل وتمتد حتى القدمين.
وأشاروا الى أن عدم التقاء الفكين بالنسب الصحيحة له أسباب عدة، منها خلع احدى الأسنان من دون تعويضها بأخرى اصطناعية، وكذلك نتيجة لأي علاج خطأ للأسنان أو لعيب خلقي، لافتين الى أنه قد يعاني الشخص في هذه الحالة عدة أعراض، يمكن التعرف عليها كالدوخة واصدار صوت عند مضغ الطعام وألم في اللسان والأذن، ورغبة في الضغط على الأسنان باستمرار.
فالشخص المتوتر يعاني أكثر من الأعراض الجانبية لهذا العرض، لذا يجب التخلص من التوتر والقلق قدر الامكان، ومحاولة التغلب على الضغوط العصبية حتى يتم العلاج بنجاح.  

آخر تحديث: 15 مارس، 2012 10:39 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>