بعنوان “إسرائيل تجد نفسها معزولة فيما يتعلق بطهران”.

كتب مراسل صحيفة الفاينانشال تايمز في القدس توبياس بك مقالا بعنوان "إسرائيل تجد نفسها معزولة فيما يتعلق بطهران".

لاحظ كاتب المقال أن إسرائيل انتقلت من الصفوف الخلفية إلى الصف الأمامي في المواجهة مع إيران مؤخرا.

حين كان الأمر يتعلق بعقوبات ضد إيران كانت دول أخرى تبادر وتتخذ إجراءات وتنفذ عقوبات، أما الآن والحديث يدور حول عمل عسكري فقد سمح لإسرائيل بأن تتقدم الصفوف، كما قالت إميلي لانداو من مركز البحوث الإستراتيجية في تل أبيب.

إسرائيل الآن في عزلة في موقعها المتقدم، وهي تتعرض لضغوط دبلوماسية أيضا، كما لاحظ الكاتب، فقد تلقت تحذيرات من عدة دول بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وفرنسا بأن لا توجه ضربة إلى إيران.

ورأت لانداو أن المعادلة قد انقلبت الآن، فالولايات المتحدة تقوم بكبح جماح إسرائيل لا إيران.

واحظ كاتب المقال أن التصريحات الإسرائيلية النارية ساهمت في خلق هذا الوضع، وإن كانت قد ساهمت أيضا في الضغط على الغرب من أجل فرض العقوبات على إيران.  

آخر تحديث: 5 مارس، 2012 5:24 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>