زهرا: الحكومة بحكم الساقطة وخلافات اطرافها لا تتوقف على التمويل فقط

رأى النائب انطوان زهرا في حديث الى اذاعة "صوت لبنان – الحرية والكرامة": ان "ما تشهده هذه الحكومة هو محاولة لملمة لوضعها ، وهي بحكم الساقطة ، والخلافات بين اطرافها لا تتوقف على التمويل فقط ، وقد كان منتظرا ان يكون اليوم اخر ايامها ، ولكن علينا التذكر ان من اتى بها هو النظام السوري ومصلحته ، وهي قد تكون في الظرف الحالي لهذا النظام احد اخر معاقل الدفاع عنه واخر متاريسه وبالتالي لن يسمح بذهابها" .

اضاف: "لهذا رأينا حركة متسارعة للملمة الوضع الحكومي وتأمين مصلحة استمرارها بغض النظر عن مصلحة لبنان والدفاع عنه وما يريده الشعب اللبناني ، ولذلك اليوم كل الخيارات ممكنة بين ان لا تنعقد جلسة مجلس الوزراء او تنعقد ولا تصل الى بند التمويل الذي سمعنا انه الرقم 49 على جدول الاعمال" .

واعتبر زهرا "ان هذه الحكومة هي من اوقعت نفسها في المازق، وهي اليوم تفتش عن مخارج لا تؤمن اية ايجابية للمصلحة اللبنانية ، بل ان الايجابية الوحيدة التي يبحثون عنها هي اعادة التماسك المؤقت الى التركيبة الحكومية" .

وردا على سؤال قال زهرا "ان تمويل المحكمة واجب حتمي على الحكومة اللبنانية وليس هناك اي تمنين في هذا الا مر ومن يدفع ثمن عدم التمويل هي الحكومة واطرافها السياسية وليس كل اللبنانين" .

وعن تحريك الجبهة الجنوبية ، رد زهرا انه "من الواضح ان المستفيد الاكبر لا يمكن ان يكون الا من اعلن عن نيته بتفجير المنطقة، وسابقا اعلن احد المقربين من النظام السوري ان امن اسرائيل من امن سوريا . وبالتالي للمرة الاولى فأن اسرائيل في عز غطرستها ومحاولتها تحميل الحكومة والجيش اللبناني المسؤولية لاحظت انه لا يمكن ان يكون حزب الله وراء هذا التوتير" .   

آخر تحديث: 30 نوفمبر، 2011 10:06 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>