حبيش: التمويل سيمر عندما تأتي التعليمة السورية ببقاء الحكومة

 اعتبر عضو كتلة "المستقبل" النائب هادي حبيش ألا خيار لـ "حزب الله" والعماد ميشال عون التابع له، إلا الذهاب باتجاه تمويل المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، متوقعا الوصول الأربعاء المقبل الى مخارج معينة.
حبيش وفي حديث الى وكالة "اخبار اليوم" لفت الى أن ايجاد مخارج لتمويل المحكمة ليس أمرا خارجا عن الطبيعة بل هذا واجب عليهم، علما ان كل الحكومات ملزمة بالتعاون مع المجتمع الدولي واصفا تلويح ميقاتي بالإستقالة، في حال سقوط بند تمويل المحكمة في مجلس الوزراء، بالموقف الطبيعي.
وإذ توقع حبيش ان يتراجع عون عن كل ما أعلنه من مواقف سابقة عندما يتخذ "حزب الله" قراره اعلن أن كتلة قوى 14 آذار لا تعارض الحكومة نظرا الى عدم التمويل، لأن هذا الأمر هو جزء من التعاون مع المحكمة.
وشدد على أن ميقاتي بتمويل المحكمة، إذا تم، لن يقدم شيئا الى قوى 14 آذار بل يقوم بأقل واجباته ويلتزم بالبيان الوزاري الذي وضعه وما قاله امام المجتمع الدولي وأضاف: "الأمور تتغير عندما يأتي الضوء الأخضر او التعليمة من سوريا بأن بقاء الحكومة أهم بكثير كثير من استقالتها لأنها تخدم نظام الرئيس بشار الأسد في ظل الأزمة التي يمر بها، وبالتالي فإن التمويل سيمر يوم الأربعاء وعندئذ يبدأ عون و"حزب الله" بتبرير موافقتهم". 

آخر تحديث: 25 نوفمبر، 2011 3:36 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>