الجبهة الشعبية تتحرك ضد ترتيبات نزع سلاح المخيمات بين لبنان والسلطة الفلسطينية!

بدأت الجبهة الشعبية ـ القيادة العامة تحركا على مستوى المخيمات الفلسطينية في لبنان، ضد ترتيبات قيد البحث بين الحكومة اللبنانية والسلطة الفلسطينية لتجريد المخيمات والمراكز الفلسطينية في لبنان من السلاح، مع الإبقاء على «الكفاح المسلح» التابع لحركة فتح، كحركة شرطة ذاتية داخل المخيمات.
ويقوم وفد من القيادة العامة على رأس مسؤولها في لبنان «أبوعماد رامز»، بجولة على المخيمات معلنا تمسك الجبهة بسلاحها، ويطالب بالضغط على فتح للتراجع عما اتفقت عليه مع السلطة اللبنانية، تجنبا لنشوب اقتتال فلسطيني داخلي.

وشملت الجولات قيادات سياسية وروحية لبنانية في صيدا والجنوب، وعلى جدول الزيارات قيادات لبنانية في بيروت.

ويذكر ان «القيادة العامة» التابعة قياديا، لمركزيتها في دمشق، تمتلك قواعد مسلحة داخل المخيمات وخارجها، وخصوصا المعسكرات المنتشرة على الحدود بين لبنان وسورية، وتطالب بإخضاع الترتيبات المطروحة للحوار الفلسطيني ـ اللبناني، وبتحسين الخدمات للفلسطينيين على مستوى الحقوق والواجبات مقابل التخلي عن السلاح.

وتعتبر مصادر فتح في مخيم عين الحلوة هذا التحرك انعكاسا لموقف سوري!  

آخر تحديث: 29 أبريل، 2015 10:51 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>