كنعان: معارك التيار ليست وهمية والكهرباء للجميع

  نفى أمين سر "تكتل التغيير والاصلاح" النائب ابراهيم كنعان "أن تكون معارك التيار الوطني الحر وهمية"، وهنأ جميع اللبنانيين بإنجاز خطة الكهرباء، موضحا "أن لا أحد يبحث عن انتصارات، والكهرباء ليست للتيار بل للبنانيين ".

وفي حديث الى برنامج "تحت قبة البرلمان" من اذاعة "صوت لبنان -الحرية والكرامة"، انتقد كنعان "التضليل الاعلامي والديماغوجي الذي يحاول القول إما أنت تابع أو أنت فاشل، فنحن لسنا لا تابعين ولا فاشلين ولم تفرضنا لا سوريا ولا ايران وإنما ناسنا وتمثيلنا"، لافتا الى ان "لدينا مشروع اصلاحي وإذا لن يكمل لن نكون شهود زور".

ورفض حديث البعض عن تلقي التيار الوطني الحر تعليمات من حزب الله، متوجها الى "المستقبل" بالقول:"هم اعتادوا الالتزام بتعليمات وليس نحن، ولسنا نحن من يبلع الموس".

وعن موقف الرئيس ميقاتي من تمويل المحكمة الدولية قال:"نحن ملتزمون بالبيان الوزاري، ولا يزايدن علينا أحد ولا لزوم للقيام ببطولات. وأول من طرح قيام محكمة مختلطة كان الجنرال عون، ولكن هناك شوائب معينة في مسار التحقيق وعليه أن يتنزه عن السياسة".

واضاف:"نريد مسار عدالة مضبوطة، ونريد أن نعرف من قتل شهداءنا، ولكن القضية ليست للبيع والايجار، وهذا ليس موجها الى الداخل بل الى الخارج".

وشدد كنعان على التعاون مع نواب الكتائب و14 آذار في موضوع الاقتراحين المتعلقين باللاجئين الى اسرائيل ومساواة المعتقلين في السجون السورية بالمحررين من السجون الاسرائيلية، وأكد "أننا لم نطرح الموضوع بخلفية سياسية بل بخلفية انسانية"، متمنيا "تعاون حزب الله في هذه المسألة".

وفي موضوع الحكم الصادر بحق العميد فايز كرم رفض كنعان حديث البعض عن "أن البيئة الحاضنة موجودة لدى التيار وحزب الله"، وسأل "على ماذا تم الاستناد؟ هل على تسجيلات أتلفت وأناس يتجاهلون كل هذه الوقائع ".

وقال:"هناك ضرورة اليوم للحفاظ على فرع المعلومات ومصداقيته، ولو قبلنا هذا الحكم لكنا بلعنا الموس عندها".

وأيد كنعان موقف البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي من موضوع عدم الاستعجال في تغيير الانظمة، وسأل البعض "الى أين تريد أن تقودني في هذه اللعبة؟، وعندما كنا نذبح أين كانت هذه القوى التي تنادي اليوم بحرية الشعوب؟". 

آخر تحديث: 8 سبتمبر، 2011 2:40 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>