الامتطاء مجاناً.. كتاب جديد عن عبادة الإنترنت

هل تهدد القرصنة الالكترونية والنشر المجاني للكتب على شبكة الانترنت الثقافة؟ كتاب «الامتطاء مجانا.. كيف يدمر الانترنت الأنشطة الثقافية، وكيف تندحر الثقافة هذا الهجوم؟» لروبرت ليفاين يتناول هذه الإشكالية، فيما يتطرق الكتاب الجديد لما يسمى «بعبادة الانترنت» وقضايا متعددة، مثل علاقة الشبكة المعلوماتية الالكترونية بتدمير القدرة الخلاقة والإمكانية الإبداعية. ومؤلف الكتاب الذي ـ يعمل بالصحافة، وشغل منصب رئيس التحرير التنفيذي لمجلة «بيلبورد» ـ مهموم بتأثير الانترنت على الثقافة، ويدافع عن وجهة نظره بالأرقام والإحصاءات ليثير بذلك المزيد من الجدل حول قضية مطروحة في العديد من الدوائر والأوساط الثقافية الغربية.

ويذهب روبرت ليفاين ـ في كتابه الجديد ـ إلى أن شبكة الانترنت باغتت صناعة الثقافة، وأخذتها على غرة، معتبرا أن الشركات التي تعمل في مجال الشبكة الالكترونية وتكنولوجيا المعلومات قد استغلت سطوتها، فضلا عن حالة الارتباك لدى العاملين في صناعة الثقافة، لتمرير قوانين مواتية لهذه الشركات، غير أنها لا تصب ـ من وجهة نظره ـ في صالح صناعة الثقافة. ويرى ليفاين أن شعار «الثقافة المجانية على شبكة الانترنت» مقولة حق يراد بها باطل، موضحا أن حقوق الملكية الفكرية تنتهك بقسوة وغلظة تحت هذا الشعار. وفى حين يخسر المبدعون الكثير تربح الشركات وأصحاب المواقع الالكترونية الكثير، وهي تعرض أعمال هؤلاء المبدعين مجانا، وتحقق أعلى نسب الارتياد لهذه المواقع لتكون الأكثر شعبية وقدرة على جذب الإعلانات.
  

آخر تحديث: 29 أغسطس، 2011 12:01 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>